الحوثيون يعلنون استهداف شركة "أرامكو" وقاعدة جوية في السعودية

 أعلنت جماعة الحوثي في اليمن يوم الخميس (4 مارس) استهداف شركة (أرامكو)، عملاق النفط السعودي، بصاروخ باليستي، وقاعدة جوية عسكرية في السعودية.

    وذكر المتحدث العسكري للحوثيين العميد يحيى سريع، أن "القوة الصاروخية تمكنت من إستهداف شركة أرامكو السعودية في جدة فجر اليوم".

    وأضاف أن العملية تمت "بصاروخ مجنح من نوع (قدس 2) وكانت الإصابة دقيقة".

    وقال سريع "إن سلاح الجو المسير تمكن من استهداف هدف هام في قاعدة الملك خالد بخميس مشيط بطائرة نوع (قاصف كي اثنين)".

    وأوضح على حسابه في ((تويتر) "أن الاستهداف في قاعدة الملك خالد بخميس مشيط حقق إصابة دقيقة".

    وأشار سريع إلى أن "هذا الاستهداف (بالصاروخ الباليستي والطائرة المسيرة) يأتي في إطار الرد الطبيعي والمشروع على استمرار الحصار الغاشم والعدوان"، في إشارة لعمليات التحالف التي تقودها السعودية.

    وكثف الحوثيون من هجماتهم منذ مطلع الشهر الماضي على السعودية بالتزامن مع التصعيد داخليا في محافظة مأرب الغنية بالنفط والغاز في اليمن.

    وأعلن التحالف العربي بقيادة السعودية في وقت سابق اليوم اعتراض وتدمير صاروخ بالستي أطلقته جماعة الحوثي باتجاه مدينة جازان جنوب غرب السعودية.

    وقال المتحدث الرسمي باسم التحالف العميد الركن تركي المالكي إن قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تمكنت صباح اليوم من اعتراض الصاروخ الذي تم اطلاقه في محاولة استهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة ممنهجة ومتعمدة، كما ذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس).

    كما أعلن التحالف في وقت سابق اليوم الخميس عن اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها الميليشيا الحوثية باتجاه مدينة خميس مشيط الواقعة في المناطق الحدودية للسعودية.

    وتتكرر هذه الأيام هجمات جماعة الحوثي والتي تكون معظمها عن طريق طائرات مسيرة ومفخخة، واعلن التحالف نجاحه بصد غالبية الهجمات قبل وصولها لأهدافها.

    وتقود السعودية منذ مارس من العام 2015 تحالفا عسكريا عربيا لدعم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وحكومته في مواجهة الحوثيين الذين يسيطرون على صنعاء ومعظم محافظات الشمال اليمني.