الصين تعمل على تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة
CRI|2021-05-27 22:18:15

تقع منظومة دوجيانغيان للري في مقاطعة سيتشوان جنوب غربي الصين، ولعبت دورا هاما للسيطرة على الفيضانات والري في سهل تشنغدو قبل أكثر من 2000 سنة. وبصفته أقدم مشروع ري قيد التشغيل في العالم، يعد دوجيانغيان مثالا حيا للذكاء الصيني القديم في إيجاد الوئام بين الإنسان والطبيعة.

ونصح كتاب "تشيمين ياوشو"، وهو موسوعة زراعية في القرن السادس: "مواكبة مواسم السماء ومواءمة طبيعة الأرض تحققان إنجازا أكبر بجهود أقل". ومازال هذا المثل التقليدي يؤثر على الصين الحديثة التي تشهد حاليا التحول الأخضر للتنمية الاجتماعية والاقتصادية.

ونقلا عن هذا القول القديم، قال الرئيس الصيني شي جين بينغ في مؤتمر حماية البيئة في مايو عام 2018 إن المفهوم يشدد على الوحدة بين السماء والأرض والإنسان، وربط النظام الإيكولوجي مع الحضارة الإنسانية ومتابعة قوانين الطبيعة. وأضاف: "إذا ازدهرت البيئة الإيكولوجية فستزدهر الحضارة، والعكس كذلك".

وإن كتاب "تشيمين ياوشو" من تأليف جيا سي شيه في عهد أسرة وي الشمالية (386-534م).

وقالت يانغ يوي، أستاذة الأدب الصيني القديم في جامعة تشونغنان: "أخذ جيا زراعة الحبوب كمثال لتوضيح كيفية العمل وفق المواسم والظروف المحلية".

وأضافت: "على سبيل المثال، تختلف خصوبة الأرض بين الأراضي الأخرى. وإذا كانت الأرض خصبة جدا، فيمكن للزراعة المتأخرة أن تزيد من الإنتاج، لكن الزراعة المبكرة أمر بالغ الأهمية بالنسبة للأرض الفقيرة نسبيا، وإلا، إذا تخلف عن موسم الزراعة، فسوف تكون الغلة قليلة".

وأشارت يانغ إلى أن الحكمة الفلسفية لجيا لا تنطبق فقط على الزراعة، بل أيضا على كل ما له علاقة بين الإنسان والطبيعة.

خضرنة الصين

تعمل الصين حاليا على وضع سلسلة إجراءات لجعل البلاد والعالم أكثر خضرة. ووفقا للخطة الخمسية الـ14 للتنمية الاجتماعية والاقتصادية للصين (2021-2025) والرؤية بعيدة المدى لعام 2035، يعد الجزء الحيوي لتحديثات الصين تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة.

وخلال الخطة، تعهدت الصين بخفض استهلاك الطاقة لكل وحدة من الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 13.5% وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 18%. وفي سبتمبر العام الماضي أعلنت الصين عن سعيها لبلوغ ذروة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون قبل عام 2030 وتحقيق "الحياد الكربوني" قبل عام 2060.

وقال شي في قمة القادة حول المناخ في 22 أبريل 2021: "هذا القرار الإستراتيجي مبني على مسؤوليتنا لبناء مجتمع المصير المشترك للبشرية وحاجتنا الخاصة لضمان تحقيق التنمية المستدامة".

وعندما يواجه العالم تحديات خطيرة من تفشي جائحة "كوفيد-19" وتغير المناخ، دعا شي المجتمع الدولي لاتخاذ إجراءات غير مسبوقة في القمة لمعالجة هذه المشاكل. وقال إن العالم يجب أن يركز على الوئام بين الإنسان والطبيعة والتنمية الخضراء والحوكمة المتكاملة ووضع الإنسان في المقام الأول والتعددية ومبدأ المسؤوليات المشتركة ولكن المتباينة.

ولتحسين الجهود الدولية للتنوع البيولوجي ستستضيف الصين الدورة الـ15 لمؤتمر الأطراف لاتفاقية التنوع البيولوجي في أكتوبر عام 2021.

الصين تعمل على تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة

الصين تعمل على تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة

الصين تعمل على تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة

الصين تعمل على تحقيق الوئام بين الإنسان والطبيعة