مصر توقع 4 عقود مع شركة كندية للبحث عن الذهب في الصحراء الشرقية

مصر توقع 4 عقود مع شركة كندية للبحث عن الذهب في الصحراء الشرقية_fororder_07276

أعلنت مصر اليوم الثلاثاء (27 يوليو) توقيع أربعة عقود مع شركة كندية، للبحث عن الذهب في الصحراء الشرقية.

وذكرت وزارة البترول والثروة المعدنية في بيان أن هيئة الثروة المعدنية وقعت على أربعة عقود للبحث عن الذهب مع شركة (باريك جولد) الكندية، التي تعد الأكبر عالميا في إنتاج الذهب، والمصنفة في المركز الثاني عالميا في نشاط البحث عن الذهب.

وبموجب العقود، سوف تستثمر الشركة الكندية لأول مرة في مصر بمجال التعدين والبحث عن الذهب في 19 قطاعا جديدا بالصحراء الشرقية، بإجمالى استثمارات تقدر بنحو 8.8 مليون دولار.

ويأتي توقيع العقود بعد أن فازت شركة (باريك جولد) في أولى جولات المزايدة العالمية، التي طرحتها وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية في مارس من العام 2020.

وقال وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، إن الإصلاحات التي قامت بها الوزارة نجحت في تعظيم الاستثمارات المصرية والأجنبية في مجال البحث عن الذهب في مصر.

واعتبر أن دخول الشركة الكندية إلى قطاع التعدين المصري، كواحدة من أكبر المستثمرين عالمياً في نشاط الذهب، سيكون بداية لشراكة قوية بين الجانبين، وسيمثل إضافة مهمة وقوية لهذا النشاط في مصر.

من جانبه، أكد جويل هوليداي نائب رئيس شركة باريك جولد للاستكشاف أن الشركة تسعى لبناء شراكة قوية وطويلة الأمد مع مصر.

وأشاد بالتطور الكبير الذي شهده قطاع التعدين المصري خلال الفترة الأخيرة، وهو ما يؤكد أن مصر في طريقها لبناء صناعة تعدين قوية.

وكانت وزارة البترول المصرية قد أعلنت في نوفمبر الماضي فوز 11 شركة مصرية وأجنبية بأول مزايدة للتنقيب عن الذهب في البلاد، والتي طرحت في مارس 2020.

ومن المقرر أن تقوم هذه الشركات الفائزة بالتنقيب عن الذهب في 82 قطاعا على مساحة 14 ألف كيلومتر مربع بالصحراء الشرقية.