شي يشدد على التنمية عالية الجودة لمقاطعة شنشي

 دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى تحرير العقل، وتنفيذ الإصلاح والابتكار، وبذل جهود حثيثة للدخول في فصل جديد من التنمية عالية الجودة في مقاطعة شنشي شمال غربي الصين.

أدلى شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، بهذه التصريحات خلال جولة تفقدية استغرقت يومين في مدينة يويلين في شنشي بدأت يوم الاثنين.

وحث شي على تنفيذ المهام المختلفة في مجال الوقاية من كوفيد-19 والسيطرة عليه، والتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتنسيق التنمية والأمن بطريقة أفضل.

كما أكد على الحاجة إلى تقديم خدمة أفضل والاندماج في نمط التنمية الجديد.

ويوم الاثنين، زار شي شركة كيميائية تابعة لشركة استثمار الطاقة الصينية. وقال إن صناعة الفحم ينبغي أن تتبع مسار تنمية أخضر ومنخفض الكربون، وإن استهلاك الفحم يحتاج إلى التحول والتطوير.

وقال شي إن صناعة الفحم الكيماوية، باعتبارها قطاعا يتمتع بإمكانات هائلة وآفاق جيدة، ينبغي أن تتحول إلى صناعة متطورة ومتنوعة ومنخفضة الكربون، مضيفا أن ابتكار العلوم والتكنولوجيا يعد المهمة الأكثر إلحاحا وأنه يجب تسريع الجهود لتحقيق اختراقات في التقنيات الرئيسية والأساسية.

وخلال زيارته قرية قاوشيغو، تحدث شي مع القرويين في الحقل، وسأل عن عملهم ودخلهم ورعايتهم الطبية وتعليم الأطفال والتوظيف.

وأشاد شي بالقرية باعتبارها نموذجا للحماية الإيكولوجية على هضبة اللوس، مسلطا الضوء على الحاجة إلى تكامل الحوكمة الإيكولوجية مع تطوير الأعمال التجارية المحلية المميزة. وشدد أيضا على استكشاف طريقة لتحقيق التنمية المنسقة بين الإيكولوجيا والاقتصاد، والتناغم بين البشر والطبيعة.