الولايات المتحدة تدين إطلاق كوريا الديمقراطية صواريخ وتدعو إلى الحوار

 أدانت الولايات المتحدة اليوم (الأربعاء) إطلاق جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية صواريخ باليستية، ودعت بيونغ يانغ إلى الدخول في حوار هادف مع واشنطن.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس للصحفيين في إحاطة إعلامية، بأن الولايات المتحدة تدين إطلاق كوريا الديمقراطية الصواريخ، مشيرا إلى أن "عمليات إطلاق الصواريخ هذه تنتهك العديد من قرارات مجلس الأمن الدولي... وتشكل تهديدا لجيران كوريا الديمقراطية وبقية أعضاء المجتمع الدولى."

في غضون ذلك، قال برايس إن واشنطن لا تزال ملتزمة بمقاربة دبلوماسية تجاه بيونغ يانغ لمواصلة إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وأضاف "ندعو كوريا الديمقراطية للانخراط في حوار هادف وموضوعي معنا. لقد كنا واضحين للغاية في الرسائل التي نقلناها إلى كوريا الديمقراطية بأننا على استعداد للمشاركة في ذلك الحوار."