الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي يركز على 4 تحديات

 انطلق الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي للعام 2022 رسميا في مدينة دافوس السويسرية يوم الاثنين تركيزا على أربعة تحديات رئيسية هي المخاطر الجيوسياسية والأوبئة وتغير المناخ والمخاطر الاقتصادية العالمية.

وينعقد الاجتماع السنوي لهذا العام تحت شعار "التاريخ يقف عند نقطة تحول: السياسات الحكومية واستراتيجيات الأعمال" بحضور قادة عالميين يمثلون قطاعات الأعمال والحكومات والمجتمع المدني لبحث سبل التصدي للتحديات العالمية وتشكيل نهج أكثر استدامة ومستقبل شامل.

وقال كلاوس شواب، المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي، إن"الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية لاجتماعنا غير مسبوقة"، مضيفا أن دافوس سيجمع قادة عالميين رئيسيين من جميع أجزاء المجتمع معا حضوريا لمناقشة العواقب والتداعيات على السياسات الحكومية واستراتيجيات الأعمال.

ووفقا للمنتدى الاقتصادي العالمي الذي سيستمر حتى الخميس، فإن جدول أعمال جلساته الـ200 سيغطي تعزيز التعاون العالمي والإقليمي، وتأمين الانتعاش الاقتصادي وتشكيل حقبة جديدة من النمو، وبناء مجتمعات صحية وعادلة، وحماية المناخ والغذاء والطبيعة، وقيادة التحول الصناعي، وتسخير قوة الثورة الصناعية الرابعة.