افتتاح مؤتمر الحوار بين الحزب الشيوعي الصيني وأحزاب الدول العربية في مدينة هانغشتو

2018-11-22 15:27:40
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn
4/6

افتتحت الدورة الثانية لمؤتمر الحوار بين الحزب الشيوعي الصيني وأحزاب الدول العربية، يوم الخميس(22 نوفمبر)، في مدينة هانغتشو حاضرة مقاطعة تشيجيانغ جنوب الصين، بحضور سونغ تاو وزير دائرة العلاقات الخارجية للجنة المركزية بالحزب الشيوعي، ومحمود أحمد الشريف وكيل أول مجلس النواب المصري، ومحمود العالول نائب رئيس حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" ، وحوالي 200 ممثل عن الحزب الشيوعي وأحزاب من 17 دولة عربية.
وقال سونغ، في كلمته التي ألقاها خلال الافتتاح، إن اعلان الرئيس الصيني شي جين بينغ أثناء حضوره الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون الصيني العربي عن إقامة شراكة صينية عربية استراتيجية موجهة إلى المستقبل للتعاون الشامل والتنمية المشتركة، فتح فصلا جديدا للعلاقات بين الجانبين، مشيرا إلى أن اقامة الدورة الثانية لمؤتمر الحوار بين الحزب الشيوعي الصيني وأحزاب الدول العربية تهدف إلى الدفع بالعلاقات بين الطرفين لتحقيق تطور متواصل عبر تعميق التعاون والتبادل، معرباً عن رغبة الحزب الشيوعي في استمرار تعزيز التعاون والتبادل مع احزاب الدول العربية وبناء علاقات حزبية جديدة وتقديم اسهامات أكبر في بناء مجتمع المستقبل المشترك للصين والدول العربية وللبشرية وبناء عالم أفضل.
بدورهما، أكد محمود أحمد الشريف ومحمود العالول، خلال مراسم الافتتاح، على أهمية الاستفادة من خبرات الحزب الشيوعي الصيني في ادارة الحزب وحوكمة الدولة، معربين عن استعداد احزاب الدول العربية لتعزيز التبادلات الودية مع الحزب الشيوعي والمشاركة بنشاط في بناء مبادرة "الحزام والطريق" والارتقاء بالعلاقات الصينية العربية والتعاون العملي إلى مستوى جديد.
يذكر أن موضوع مؤتمر الحوار هو "التضامن معا لبناء عالم أفضل"، حيث يناقش المشاركون عدة محاور منها "الإصلاح والانفتاح: طريق التنمية وتبادل التجربة" و"الحزام والطريق: تفاهم الشعوب وتلاقي المصالح".

صور

صنع الأطعمة التقليدية لاستقبال موسم "شياوشوي" (الثلوج الخفيفة)
السحب تداعب قمم جبل هوانغشان
افتتاح الدورة ال15 لمهرجان الملابس والإكسسوارات لقومية منغوليا الصينية
فنان صيني يؤدي عرضا للألعاب النارية في فلورنسا الإيطالية
تعليق: معرض الصين الدولي للواردات يفتح أبواب الفرص الجديدة أمام الدول النامية
مجلس حقوق الإنسان الأممي يُجيز ملف الصين للمرة الثالثة