وزارة الداخلية: اعتقال أكثر من 750 شخصا على خلفية الاحتجاجات في تونس

شينخوا 2018-01-12 20:32:07
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أعلنت وزارة الداخلية التونسية اليوم (الجمعة) عن اعتقال أكثر من 750 شخصا على خلفية الاحتجاجات التي عرفتها البلاد خلال الأيام الأربعة الماضية.

وقال العميد خليفة الشيباني الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية التونسية في تصريحات بثتها إذاعات محلية تونسية اليوم إن عدد الموقوفين على خلفية الاحتجاجات بلغ أكثر من 750 موقوفا في مختلف مناطق البلاد، منهم 150 شخصا تم إيقافهم ليلة الخميس-الجمعة بتهم التخريب والسرقة وتهديد الأمن العام.

وأضاف أن 90 % من الموقوفين لا تتجاوز أعمارهم 30 سنة، "ما يعطي انطباعا بأن أهداف الموقوفين ليست الاحتجاج السلمي بل ممارسة أعمال السرقة والنهب وتهديد الممتلكات العمومية والخاصة"، على حد قوله.

وتشهد تونس منذ الإثنين الماضي مظاهرات ومسيرات غاضبة للتنديد بقانون المالية للعام 2018، الذي تضمن زيادة في أسعار العديد من المواد الاستهلاكية، بما فيها الدواء، تقول إنها ضرورية لخفض عجز الموازنة.

وتطورت تلك المظاهرات لتتحول إلى حراك إحتجاجي واسع شمل غالبية مدن المحافظات التونسية، تخللته مواجهات عنيفة مع قوات الأمن التي لجأت إلى استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين.

وأمام اتساع رقعة المواجهات، إضطرت السلطات التونسية إلى الدفع بالجيش الذي انتشرت وحداته في عدد من المدن والقرى لحماية المقرات الحكومية والمؤسسات والمنشآت الحيوية.

وبحسب الناطق الرسمي باسم الداخلية التونسية، فإن وتيرة تلك الإحتجاجات تراجعت ليلة الخميس-الجمعة.

بينما دعت المعارضة إلى تحركات حاشدة السبت والأحد تحت شعار "الشعب يستعيد ثورته"، وذلك بالتزامن مع الذكرى السابعة لسقوط نظام الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي في 14 يناير 2011.

 


الأكثر قراءة

صور