العبادي يعلن اعادة فتح مطاري أربيل والسليمانية أمام الرحلات الدولية

شينخوا 2018-03-13 19:42:53
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم الثلاثاء اعادة افتتاح مطاري أربيل والسليمانية أمام الرحلات الدولية بعد أشهر من ايقافها اثر استفتاء الاستقلال الذي أجراه اقليم كردستان شمالي البلاد في سبتمبر الماضي.

وجاء اعلان العبادي خلال لقائه مع ضباط وزارة الداخلية العاملين في مطارات اقليم كردستان العراق، بحسب ما أفاد بيان لمكتب رئيس الوزراء العراقي.

ووفقا للبيان، فقد أعلن العبادي "بموجب صلاحياته الدستورية، اعادة افتتاح مطاري أربيل والسليمانية للرحلات الدولية بعد استجابة السلطات المحلية في اقليم كردستان لإعادة السلطة الاتحادية الى المطارين المذكورين".

وقال البيان ان العبادي "وقع أمرا ديوانيا بعد استجابة السلطات المحلية في اقليم كردستان لإعادة السلطة الاتحادية الى المطارين المذكورين حسب الدستور، حرصا على تسهيل سفر المواطنين من خلال مطاري أربيل والسليمانية الدوليين، واستحداث مديرية للحماية الخاصة على مطارات اقليم كردستان تكون القيادة والسيطرة فيها لوزارة الداخلية الاتحادية".

وأضاف "أنه سيتم ربط منظومة التحقق (البايسز) الخاصة بمطارات الاقليم ومنافذه الحدودية بالمنظومة الرئيسية في بغداد على غرار ما هو معمول به في المنافذ العراقية الاخرى وربط دوائر الجوازات والجنسية ومنتسبيها في مطاري اربيل والسليمانية بوزارة الداخلية الاتحادية بحسب القانون".

واوضح العبادي ان "هناك العديد من الفقرات في الامر الديواني التي وضعناها حرصا منا على حقوق ومصالح المواطنين في اقليم كردستان والعراقيين جميعا"، دون يذكر مزيدا من التفاصيل بهذا الصدد.

ولفت الى انه "سيتم كذلك تشكيل لجنة عليا للإشراف على ادارة مطارات الاقليم ومنافذه، والتأكد من الالتزام بالمعايير الاتحادية، تضم ممثلين عن جميع السلطات المعنية في المركز والاقليم وترفع تقاريرها الى القائد العام للقوات المسلحة او من يخوله".

وكانت الحكومة العراقية قررت ايقاف الرحلات الدولية من مطاري أربيل والسليمانية بعد أيام من الاستفتاء المثير للجدل الذي اجراه الاقليم في 25 سبتمبر الماضي، واشترطت خضوعهما لسلطة الحكومة الاتحادية بموجب الدستور لاعادة افتتاحهما. 


الأكثر قراءة

صور