الأردن يؤكد مجدداً ضرورة حل الأزمة السورية سياسياً

شينخوا 2018-04-17 10:51:16
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، يوم الاثنين(16 إبريل)، موقف بلاده الداعي إلى ايجاد حل سياسي للأزمة السورية خلال اتصال هاتفي مع نظيريه الألماني والايطالي.

وأفاد بيان للخارجية الأردنية أن الصفدي تناول خلال اتصال هاتفي مع نظيره الألماني هايكو ماس "المستجدات في الأزمة السورية".

واتفق الوزيران على أنه لا حل عسكرياً للأزمة السورية، وعلى ضرورة اتخاذ خطوات فاعلة لدعم مسار جنيف لإنهاء الكارثة ووقف معاناة الشعب السوري.

وحسب البيان، فقد اتفق الصفدي وماس أيضاً على التواصل والتشاور بهدف تنسيق العمل من أجل إعطاء زخم سريع وفاعل للجهود التي يجب ان تثمر تقدماً نحو الحل السياسي للأزمة.

كما استعرض الصفدي وماس مخرجات القمة العربية التي أنهت أعمالها في مدينة الظهران السعودية يوم الأحد، بالإضافة إلى التطورات الإقليمية، خصوصاً تلك المرتبطة بجهود كسر الجمود في العملية السلمية وحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على أساس حل الدولتين.

كذلك بحث الصفدي خلال اتصال هاتفي تلقاه من وزير الخارجية الايطالي انجيلينو الفانو "المستجدات في سوريا، خاصة تبعات الضربة الصاروخية التي نفذتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضد سوريا".

وأكد الصفدي خلال الاتصال "ضرورة تكاتف الجهود للتوصل لحل سياسي للأزمة السورية يحفظ وحدة سوريا ويقبل به الشعب السوري على أساس القرار الاممي 2254".

ونقل بيان الخارجية الأردنية عن الوزير الصفدي قوله إن المملكة الأردنية تدين استخدام الأسلحة الكيميائية باعتبارها جريمة ضد الانسانية وتؤيد إجراء تحقيق دولي يفضي إلى محاسبة كل من يثبت استخدامه السلاح الكيميائي.

وأشار إلى أن بلاده "تؤكد كذلك أن حماية الشعب السوري ووقف معاناته يجب أن يكونا أولوية المجتمع الدولي في هذا السياق".

 


الأكثر قراءة

صور