مؤسسة النفط الليبية تتسلم موانئ منطقة الهلال من الجيش

شينخوا 2018-07-12 10:33:34
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

 

تسلمت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية، يوم الأربعاء، مجدداً أربعة موانئ في منطقة الهلال النفطي من الجيش، الذي يقوده المشير خليفة حفتر.


وأعلنت المؤسسة، في بيان صحفي، رفع حالة القوة القاهرة في موانئ رأس لانوف والسدرة والزويتينة والحريقة بعد استلامها، لاستئناف عمليات الإنتاج والتصدير.

يأتي هذا بعد أسبوعين من تسليم الجيش الليبي هذه الموانئ الواقعة في منطقة الهلال النفطي إلى مؤسسة النفط الموازية المنبثقة عن الحكومة المؤقتة في شرق البلاد بعد استعادتها من مسلحين يتزعمهم إبراهيم الجضران القائد السابق لحرس المنشآت النفطية.

وإثر ذلك، أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، في الثاني من يوليو، حالة "القوة القاهرة"، في مينائي الزويتينة والحريقة شرق البلاد، وذلك بعد نحو ثلاثة أسابيع من إعلانها في مينائي السدرة ورأس لانوف، ما أدى إلى توقف صادرات النفط الليبي.

وأوضح البيان أن "عمليات الإنتاج والتصدير ستعود إلى المستويات الطبيعية تدريجياً، خلال الساعات القليلة القادمة".

وقد أثني رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، على "قرار القيادة العامة للجيش الليبي بوضع مصلحة الوطن فوق كل شيء"، داعياً إلى المزيد من الشفافية والتوزيع العادل للثروات النفطية.

من جانبها، رحبت حكومة الوفاق الوطني بتسلم المؤسسة الوطنية للنفط لموانئ النفط في شرقي البلاد من قيادة الجيش الليبي، معتبرة ذلك بداية لتوحيد البلاد المنقسمة.

وقال أحمد معيتيق عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، في بيان مصور، " إن هذه الخطوة "بداية لإنهاء كل الانقسامات في ليبيا والحفاظ على وحدتها الوطنية، بعيداً عن كل التجاذبات السياسية الموجودة".


الأكثر قراءة

صور