قائد عسكري عراقي يأمر بتوجيه ضربات استباقية لمنع التسلل عبر الحدود مع سوريا

شينخوا 2019-03-19 19:48:17
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أمر قائد عسكري عراقي قواته المرابطة على الحدود مع سوريا بتوجيه ضربات استباقية وتشديد الإجراءات الأمنية وتكثيف الجهد الاستخباري لمنع تسلل عناصر التنظيم الإرهابي إلى داخل الأراضي العراقية.

وذكر بيان صادر من وزارة الدفاع العراقية اليوم الثلاثاء (19 مارس) أن قائد عمليات الجزيرة، اللواء الركن قاسم محمد صالح، تفقد الشريط الحدودي بين العراق وسوريا، والتقى بالقطعات العسكرية، وأشاد بدورها وهي ترابط على الحدود الدولية لتأمينها على أكمل وجه وبهمة وعزيمة وإصرار عالي.

وأشار البيان إلى أن القائد العسكري وجه باتخاذ أقصى تدابير الحيطة والحذر والمراقبة والرصد الدقيق وتسيير الدوريات النهارية والليلية والكمائن وتعزيز النقاط بقوة قتالية كافية، والاستمرار بالفعاليات اليومية والضربات الاستباقية والتفتيش الدقيق والعمل الاستخباري في قاطع المسؤولية للبحث عن الخلايا الإرهابية وتدمير أوكارها.

يذكر أن القوات العراقية عززت خلال الأسابيع الماضية قواتها وإجراءاتها الأمنية على الحدود مع سوريا مع اشتداد المعارك بين قوات سوريا الديمقراطية (قسد) والتنظيم المتطرف في المناطق القريبة من الحدود مع العراق.

وكان قائد قوات حرس الحدود العراقية الفريق الركن حامد عبد الله أكد يوم الأحد الماضي نصب 80 كاميرا أغلبها كاميرات حرارية، لمراقبة الحدود مع سوريا والتحسب لاي طارئ، مؤكدا وجود تنسيق بين قوات والجيش العراقي والوية الحشد الشعبي المنتشرة هناك.

وأكد حيدر العبادي في التاسع من ديسمبر عام 2017 سيطرة القوات العراقية على جميع الأراضي التي كان يحتلها التنظيم المتطرف، وفرض قواته لسيطرتها الكاملة على الشريط الحدودي مع سوريا.


الأكثر قراءة

صور