مصر واليونان تبحثان "التدخل التركي السلبي" في الشأن الليبي

شينخوا 2019-12-02 09:43:39
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat
بحثت مصر واليونان، يوم (الأحد) "التدخل التركي السلبي" في الشأن الليبي، واعتبرتا أنه يتعارض مع مجمل جهود التسوية السياسية في ليبيا.
وذكرت الخارجية المصرية، في بيان أن وزير الخارجية سامح شكري استقبل اليوم نظيره اليوناني نيكوس دندياس، حيث بحثا سبل التعامل مع تطورات الأوضاع في المنطقة.
وركزت المباحثات على "التطورات المتعاقبة على الساحة الليبية، وآخرها توقيع مذكرتي تفاهم بين أنقرة ورئيس مجلس الوزراء الليبي فايز السراج".
وتوافق الوزيران على "عدم شرعية قيام السراج بالتوقيع على مذكرات مع دول أخرى خارج إطار الصلاحيات المقررة في اتفاق الصخيرات" الموقع برعاية الأمم المتحدة في المغرب عام 2015 وشمل أطراف الصراع الليبي.
وأوضح المتحدث باسم الخارجية أحمد حافظ، أن شكري ودندياس استعرضا "التدخل التركي السلبي في الشأن الليبي، بما يتعارض مع مجمل جهود التسوية السياسية في ليبيا".
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد استقبل السراج الأربعاء الماضي، وذكر بيان للرئاسة التركية أن حكومتي البلدين وقعتا مذكرتي تفاهم، الأولى حول التعاون الأمني والعسكري، والثانية حول السيادة على المناطق البحرية.


الأكثر قراءة

صور