هجوم بصاروخ على قاعدة عراقية تضم قوات أمريكية شمالي العراق

شينخوا 2020-02-14 09:31:26
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

سقط صاروخ من نوع "كاتيوشا" مساء يوم الخميس(13 فبراير)على قاعدة (K1) غربي محافظة كركوك شمال العاصمة العراقية بغداد، حيث تتواجد قوات أمريكية، دون وقوع خسائر بشرية، بحسب مصدر أمني عراقي.

وقال ضابط برتبة عميد في شرطة كركوك طلب عدم ذكر اسمه، "إن قاعدة (K1) تعرضت لهجوم بصاروخ كاتيوشا" غربي كركوك الواقعة على بعد (250 كم) شمال بغداد.

وتابع أن الهجوم "لم يسفر عن سقوط ضحايا".

وأضاف الضابط "أن قوات الشرطة المحلية عثرت على قاعدة منصة لإطلاق صواريخ بها 11 صاروخا"، مشيرا إلى "أن المنصة مخصصة ل12 صاروخا، وقد تم إطلاق صاروخ واحد فقط على القاعدة" العراقية.

وأوضح أن منصة الصواريخ عثر عليها في منطقة العمل الشعبي بالقرب من مقبرة المسيح غربي كركوك.

وأشار المصدر إلى أن طائرات أمريكية حلقت فوق القاعدة.

وكانت قاعدة (K 1) تعرضت لهجوم بالصواريخ في شهر ديسمبر الماضي، ما أدى إلى مقتل متعاقد مدني أمريكي وإصابة جنود أمريكيين وعراقيين.

وتم إطلاق حوالي 30 صاروخا في الهجوم على القاعدة العسكرية، حيث يتمركز الجنود الأمريكيون، حسب ما ذكرته وسائل إعلام أمريكية.

واتهمت القوات الأمريكية كتائب حزب الله العراقي بالوقوف وراء الهجوم، وردت بقصف مقرات تابعة للكتائب المنضوية تحت لواء الحشد الشعبي بمنطقة القائم غربي العراق، ما أسفر عن سقوط 25 قتيلا و51 جريحا من عناصرها.

وردا على القصف الجوي الأمريكي، اقتحم محتجون من أنصار الحشد الشعبي في العراق البوابة الرئيسية لمبنى السفارة الأمريكية بالمنطقة الخضراء المحصنة وسط العاصمة بغداد.

ويتزامن هجوم اليوم مع ذكرى الأربعين يوم لمقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابومهدي المهندس، وستة من مرافقيهم في غارة أمريكية بالقرب من مطار بغداد الدولي.


الأكثر قراءة

صور