لبنان يؤكد أهمية علاقته مع الولايات المتحدة ودعمها لخروجه من أزمته الاقتصادية

2020-06-30 09:30:36
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat
شدد وزير الخارجية اللبناني ناصيف حتِّي، يوم الإثنين (29 يونيو)، على "أهمية التعاون بين حكومة  بلاده وحكومة الولايات المتحدة الأمريكية في المجالات كافة دعما للبنان للخروج من الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها".
وذكر بيان صدر عن وزارة الخارجية بعد اجتماع حتِّي مع سفيرة الولايات المتحدة الأميركية في لبنان دوروثي شيا أنه "تم البحث في القرار القضائي الذي صدر أخيرا" عن أحد القضاة مؤخرا بمنع وسائل الإعلام من إجراء مقابلات إعلامية معها.
وشدد حتي خلال اللقاء ، بحسب البيان ، على "حرية الإعلام وحق التعبير، وهما حقان مقدسان".
بدورها قالت السفيرة شيا في تصريح للصحفيين بعد لقائها وزير الخارجية  "كان الاجتماع مع وزير الخارجية إيجابيا" وشدد الجانبان فيه على أهمية العلاقة الثنائية لكل من البلدين، مشيرة إلى أنه بين المسائل التي ناقشها الطرفان الحكم الذي صدر مؤخرا وقد طويا صفحة هذا الحدث المؤسف الذي حرف الانتباه كي يتمكنا جميعا من التركيز على الأزمة الحقيقية وهي الوضع الاقتصادي المتدهور في لبنان، مضيفة أن "الولايات المتحدة ستبقى على أهبة الاستعداد وستواصل مساعدة الشعب اللبناني في الوقت الذي تتخذ فيه الحكومة الخطوات اللازمة لمعالجة الأسباب الكامنة وراء هذه الأزمة".
وكان قاضي الأمور المستعجلة في مدينة صور بجنوب لبنان محمد مازح قد أصدر يوم السبت الماضي حكما بمنع أية وسيلة إعلامية لبنانية أو أجنبية تعمل داخل لبنان من إجراء أي مقابلات أو تصريحات إعلامية مع السفيرة الأمريكية لمدة عام كامل، مع إيقاف أي وسيلة إعلامية تخالف القرار لمدة مماثلة وتغريمها مبلغ 200 ألف دولار.
وجاء الحكم غير المسبوق في تاريخ علاقات لبنان الدبلوماسية مع الدول على ضوء استدعاء قدمته ناشطة للقاضي على خلفية تصريحات أدلت بها السفيرة شيا تتناول "حزب الله" واعتبرت أنها تشكل خطرا على الاستقرار والسلم الأهلي في لبنان.
وأشار القاضي في حيثيات حكمه أن تصريحات شيا "تخرج عن الأعراف الدبلوماسية المعهودة والمتعارف عليها  وتساهم في تأليب الشعب اللبناني على بعضه وعلى حزب له تمثيل نيابي ووزاري وتثير نعرات طائفية ومذهبية وسياسية".
وكانت السفيرة الأمريكية في بيروت قد قالت في مقابلة تلفزيونية يوم الجمعة الماضي مع قناة "الحدث" التابعة لشبكة "العربية" أن "حزب الله" الذي تصنفه بلادها إرهابيا قد بنى دولة داخل الدولة وأن مليارات الدولارات ذهبت إلى دويلة "حزب الله" بدل الخزينة الحكومية" كما حملت الحزب مسؤولية الانهيار المالي والاقتصادي الحاصل في البلاد وقالت أنه "حال دون إجراء إصلاحات يحتاج اليها الاقتصاد اللبناني إلى حد بعيد".


الأكثر قراءة

صور