العراق يسجل أكثر من 4200 أصابة جديدة بفيروس كورونا

شينخوا 2020-09-16 09:23:36
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

سجل العراق يوم الثلاثاء (15 سبتمبر) 80 حالة وفاة و 4224 أصابة جديدة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، فيما أكد برلماني عراقي، أن (كوفيد-19) أصبح أمرا واقعا في العراق خاصة بعد ارتفاع معدلات الإصابات اليومية فوق حاجز 4 الآف أصابة.

وقالت وزارة الصحة في بيان إنه تم إجراء 22141 فحصا في جميع مختبرات الفحص في البلاد، وتسجيل 4224 أصابة جديدة بمرض (كوفيد-19) و 4214 حالة شفاء تام و 80 حالة وفاة.

وفقا للبيان فقد بلغ مجموع الإصابات الكلي 298702 أصابة ومجموع حالات الشفاء 233346 حالة في حين بلغ مجموع الوفيات 8166 حالة ولايزال 57190 مريضا في المستشفيات 570 منهم في العناية المركزية.

وفي ذات السياق، أكد كاطع الركابي، عضو مجلس النواب العراقي في تصريح صحفي، أن (كوفيد-19) أصبح أمرا واقعا في العراق خاصة بعد ارتفاع معدلات الإصابات اليومية فوق حاجز 4 الآف إصابة.

وأضاف أن التعايش مع كورونا حقيقة مؤلمة ولكن هناك أمر وحيد هو ما يمنع انتشاره وهو الوقاية والابتعاد عن التجمعات والتفاعل مع ثقافة التوعية لتقليل معدلات الإصابة التي لاتزال عالية جدا على نحو يبعث على القلق، مبينا أنه "من دون ثقافة صحية للمواطنين لن يكون بمقدور وزارة الصحة أو أي جهة أخرى السيطرة على انتشار المرض".

ويفرض العراق منذ 16 أغسطس الماضي حظرا جزئيا طيلة أيام الأسبوع من الساعة العاشرة مساء ولغاية الخامسة فجرا، بعد أن قررت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التي يرأسها رئيس الحكومة رفع الحظر الشامل الذي كانت تفرضه لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع، وحظر جزئي لمدة أربعة أيام.

وقررت اللجنة العليا مؤخرا السماح بإعادة افتتاح المطاعم مع مراعاة الشرورط الوقائية، واستئناف الدوام في مؤسسات الدولة بنسبة 50 بالمائة، واستئناف الأنشطة الرياضية والشبابية، وفتح المنافذ الحدودية البرية أمام الحركة التجارية حصرا طيلة أيام الأسبوع.

وفي 26 أبريل الماضي غادر فريق طبي صيني العراق بعد أن أمضى فيه 50 يوما، نقل فيها الكثير من الخبرات الصينية للكوادر الصحية العراقية وقام بإنشاء المختبر البيولوجي الجزيئي، والمختبر الفرعي لمدينة الطب وساهم بزيادة قدرات العراق المختبرية والتشخيصية لمجابهة مرض (كوفيد-19).


الأكثر قراءة

صور