الصين وبروناي تتفقان على تعزيز التعاون في إطار الحزام والطريق

cri 2017-09-14 09:31:33
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

عقد الرئيس الصيني شي جين بينغ محادثات مع سلطان بروناي حسن بلقية، يوم أمس الأربعاء (13 سبتمبر)، في بكين، حيث اتفق الجانبان على تعزيز التعاون في إطار مبادرة الحزام والطريق، والعمل من أجل علاقات ثنائية أقوى.

وقال شي، إن "الصين تقدر جهود بروناي في تعزيز العلاقات بين الصين والآسيان، وأعرب عن الأمل في دمج مبادرة الحزام والطريق مع خطة تنمية الآسيان."

مشيراً إلى أن البلدين أقاما علاقات تعاونية إستراتيجية، وقاما بتعزيز الثقة السياسية المتبادلة، وحققا تعاوناً مثمراً خلال سنوات.

وذكر شي أن هذا العام يوافق بداية الـ 25 عاماً الثانية في العلاقات الدبلوماسية بين الصين وبروناي، وأن العلاقات بينهما تمر بمرحلة أساسية من التنمية، مضيفاً أن الصين على استعداد للمشاركة في خبرات الحوكمة مع بروناي، والدمج بين إستراتيجيات التنمية الخاصة بكل منهما، وتعزيز تعاون أوثق في مختلف المجالات.

ودعا الجانبين إلى الحفاظ على التبادلات عالية المستوى وتعميق الثقة السياسية المتبادلة، ودعم كل منهما الآخر في القضايا، التي تتعلق بالمصالح الاساسية والشواغل الكبرى.

وأعرب شي عن تقديره لدعم بروناي لمبادرة الحزام والطريق، واتفق الزعيمان على تعزيز التعاون الوثيق فى مجالات البنية الاساسية والطاقة والأغذية الحلال والزراعة وصيد الأسماك والاقتصاد الرقمي.

وطالب الدولتين بتعزيز التعاون في مجال الدفاع وانفاذ القانون، فضلاً عن التبادلات فى مجال التعليم والرياضة والصحة العامة والسياحة والاعلام، والمجالات الأخرى.

وقال شي، إن البلدين يتعين عليهما تعزيز التعاون فى مجال الشؤون الإقليمية والدولية والتنسيق في إطار الأمم المتحدة ومنتدى التعاون الاقتصادي لآسيا- باسيفيك (أبيك).

وفيما يتعلق بالوضع في بحر الصين الجنوبي، قال شي إنه مستقر وأظهر قوة دفع إيجابية، وإن الصين تأمل فى العمل مع بروناي والأطراف المعنية لجعل بحر الصين الجنوبي ينعم بالسلام والصداقة والتعاون.

من ناحيته، هنأ حسن السلطان الصين على إنجازاتها، وأعرب عن دعمه لمبادرة الحزام والطريق.

وأشاد بالتقدم الذى تحقق في العلاقات بين الصين وبروناي منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية، ودعا المزيد من الشركات الصينية إلى الاستثمار في بلاده.

وقال السلطان، إن بروناي على استعداد للحفاظ على التبادلات عالية المستوى مع الصين، وتوسيع التبادلات الثقافية، والحفاظ المشترك على السلام والاستقرار فى بحر الصين الجنوبي، وتعزيز علاقات أقوى بين الاسيان والصين.

وقد شهد رئيسا الدولتين التوقيع على عدد من وثائق التعاون التى تتعلق بمبادرة الحزام والطريق والبنية الاساسية والصحة.

يذكر أن رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ وكبير المشرعين تشانغ ده جيانغ اجتمعا أيضاً مع السلطان في وقت سابق من اليوم نفسه.

وقال لي، إن الصين تعتبر الآسيان أولوية دبلوماسية، وستواصل دعم بناء مجموعة الاسيان ومركزيتها في التعاون الاقليمي.

وأضاف أن الصين ستعمل مع بروناي لتدعيم اجتماعات قادة شرق اسيا بشأن التعاون في وقت لاحق هذا العام، من أجل تعزيز المزيد من النتائج التي تسهم في الاستقرار والتعاون والرخاء على المستوى الاقليمي.

وقال تشانغ، إن المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني يهدف إلى تحقيق تبادلات وأنشطة تعاون أقوى مع المجلس التشريعي في بروناي، من أجل تنفيذ التوافق الذى تم التوصل اليها من قبل رئيسي الدولتين، والإسهام في علاقات تعاون إستراتيجية ثنائية أقوى.

 


الأكثر قراءة

صور