الخارجية المصرية تؤكد أن النموذج الصيني في مجال حقوق الإنسان يستحق الاقتداء

cri 2017-12-07 18:05:27
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أكد السكرتير الأول لإدارة حقوق الإنسان بوزارة الخارجية المصرية أحمد محرم في مقابلة صحفية اليوم الخميس (7 ديسمبر)،  أن انعقاد منتدى حقوق الإنسان بين الجنوب جنوب عكس اهتمام الحكومة الصينية بتعزيز التعاون مع الدول النامية في مجال حقوق الإنسان، معتبرا أن النموذج الصيني في مجال حقوق الإنسان يستحق أن يقتدى.

وأضاف محرم أن معظم دول الجنوب الجنوب تواجه مشاكل مماثلة، بما في ذلك التنمية الاقتصادية والقضاء على الفقر والمرض وغيرها، وهي مشاكل مختلفة عن المشاكل التي تواجهها الدول المتقدمة، وهو ما يجعل الدول النامية تحتاج للتعلم من نموذج نجاح دول مماثلة ، ولا سيما نموذج تنمية حقوق الإنسان ذي الخصائص الصينية، من أجل معالجة مشاكلها الخاصة في مجال حقوق الإنسان حسب تعبيره.

هذا وافتتحت، اليوم الخميس في بكين، الدورة الأولى من منتدى حقوق الإنسان بين الجنوب والجنوب، حيث بعث الرئيس الصيني شي جين بينغ رسالة تهنئة إلى المنتدى.

 


الأكثر قراءة

صور