الصين وإيران تتفقان على تعزيز التعاون متبادل المنفع

شينخوا 2018-06-11 10:20:43
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

الصين وإيران تتفقان على تعزيز التعاون متبادل المنفع

الصين وإيران تتفقان على تعزيز التعاون متبادل المنفع

اتفق الرئيس الصيني شي جين بينغ ونظيره الإيراني حسن روحاني، يوم الأحد (10 يونيو)، على تعزيز التعاون متبادل المنفع بين البلدين، خلال اجتماعهما عقب حضور القمة الـ18 لمنظمة شانغهاي للتعاون، في مدينة تشينغداو الساحلية شرق الصين.


وأعرب شي عن ترحيبه بزيارة روحاني للصين وحضور القمة، مشيراً إلى أن الصين وإيران أعلنتا إقامة شراكة إستراتيجية شاملة خلال زيارة الدولة التي قام بها إلى إيران، لافتاً إلى أن الجانبين نفذا بشكل كامل التوافق الذي توصل إليه رئيسا الدولتين، مضيفاً أن البلدين حصدا ثمار التعاون في مجالات متنوعة، وشهدا زيادة التبادلات الشعبية بشكل أوثق.


وأكد شي استعداد الصين للعمل مع إيران لتدعيم التنمية المستمرة وطويلة الأجل للشراكة الإستراتيجية الشاملة، موضحاً أنه يتعين على الطرفين تعزيز التعاون البراجماتي بالتركيز على مبادرة الحزام والطريق، وتدعيم التعاون في إنفاذ القانون والأمن بالتركيز على مكافحة الإرهاب، وتعميق التبادلات الشعبية والتعاون بهدف تعزيز الصداقة بين الصين وايران. كما وصف الرئيس شي الاتفاق النووي الايراني بأنه نتيجة مهمة للتعددية، مشيراً إلى أنه يساعد في حماية السلام والاستقرار في الشرق الأوسط ونظام منع الانتشار الدولي، وضرورة الاستمرار في تنفيذه بشكل جاد.


من ناحيته، أعرب روحاني عن تهنئته على الاختتام الناجح لقمة المنظمة، قائلاً إن زيارة الرئيس شي لإيران قبل عامين عملت بشكل كبير على رفع العلاقات الثنائية، مؤكداً ترحيب إيران بالتنمية السلسة للشراكة الإستراتيجية الشاملة بين الدولتين، موضحاً استعداد بلاده لتعميق التعاون البراجماتي في مختلف المجالات مع الصين، وتنفيذ اتفاقيات التعاون بشأن البناء المشترك لمبادرة الحزام والطريق.


وأضاف روحاني أن الاتفاق النووي الايراني يواجه تحديات في الوقت الحالي، وأن إيران تتوقع من المجتمع الدولي، ومن بينه الصين، أن يلعب دوراً إيجابياً في التعامل المناسب مع مثل هذه القضايا.


وعقب المحادثات، شهد شي وروحاني التوقيع على عدة اتفاقيات في مجال التعاون الثنائي.


الأكثر قراءة

صور