تقرير: تعزيز البناء المشترك عبر مبادرة "الحزام والطريق" لتحقيق تعميق التعاون الصيني الاماراتي في شتى المجالات

2018-07-18 21:50:45
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

تلبية لدعوة  من رئيس الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن   زايد آل نهيان، سيقوم الرئيس الصيني شي جين بينغ بزيارة  دولة إلى الإمارات العربية   المتحدة في الفترة ما بين 19 حتى 21 الشهر الجاري.
وتعتبر الإمارات العربية   المتحدة دولة تتمتع بأعمق مستوى تعاون وأوسع جوانبه وأثبتت المنجزات التعاونية بين   جميع الدول في الشرق الأوسط، وتجري الصين والإمارات العربية المتحدة حالياً تعاونا    عمليا في مختلف المجالات تحت اطار "الحزام والطريق" من أجل السعي إلى زيادة ارتقاء   الشراكة التعاونية الاستراتيجية بين البلدين.
عشية زيارة الرئيس الصيني إلى دولة   الامارات العربية المتحدة، بثت محطة تلفزيون أبوظبي "برنامج تعلم اللغة الصينية   الشفوية" الذي حظى بترحيب على نطاق واسع من قبل السكان المحليين في الإمارات، كما   بثت القناة الصينية العربية الذي  مقرها في دبي المسلسلات التلفزيونية الصينية التي   تمت ترجمتها من مجموعة الاعلام الصينية، وقال أسامة طالب مرة، كبير المستشارين   للقناة إنه يتطلع عبر ترويج مبادرة "الحزام والطريق" إلى تعزيز التبادلات الثقافية   بين الصين والإمارات العربية المتحدة.
واطلقت يوم الاحد(15 يوليو) خطة "احتضان   الصين" في مدينة دبي، أكبر مدن الإمارات التي تغطي القطاعات المتخلفة المتمثلة في   التجارة والثقافة والسياحة وغيرها والتي تعد استجابة لمبادرة "الحزام والطريق" التي   طرحها الرئيس الصيني شي جين بينغ كما هي قوة دافعة تؤدى إلى تعزيز و توطيد وتوسيع   العلاقات الثنائية، وقالت نورة الكعبي ،وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة بدولة   الامارات العربية المتحدة، إن الثقة السياسية المتبادلة والاتصال الثقافي بين   البلدين ستساعد على القيام بدور بناء وايجابي في بناء مشترك لمبادرة "الحزام   والطريق".
وتعد دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة عربية تستجيب لمبادرة   "الحزام والطريق "، وأصبحت الآن شريكا تجاريا استراتيجيا مهما وأكبر سوق تصدير   للصين في منطقة غرب آسيا وشمال افريقيا كما هي سوق مهمة للاستثمار والتعاقد الصيني   في الخارج، وقال السفير الصيني لدى دولة الإمارات العربية المتحدة ني جيان إن تعزيز   "مبادرة الحزام والطريق" قد أتاح منصة أوسع وقوة دافعة للتعاون الاقتصادي والتجاري   الصيني العربي. 

الأكثر قراءة

صور