العجيبة الخضراء في الصحراء تفتح باب الغنى للفلاحين والرعاة

cri 2018-08-08 13:17:03
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn
7/7

تقع صحراء كوبوتشي شمال مدينة أردوس التابعة بمنطقة منغوليا الداخلية شمالي الصين وهي سابع أكبر صحراء في الصين، وقد أصبح اللون الأخضر الآن في الصحراء هنا وهناك، حيث بعد جهود  دؤوبة من قبل الحكومة والمؤسسات والجماهير تمت معالجة صحراء كوبوتشي بصورة كاملة وفعالة ما جلب  مكاسب مالية كبيرة للفلاحين والرعاة المحليين.

في عام 2006 جرت إعادة توطين 36 عائلة من الفلاحين والرعاة في قرية جديدة شيدتها الحكومة المحلية. ومع تعميق الإصلاح والانفتاح وازدياد القوة الوطنية الصينية، تسارعت وتيرة إعادة التأهيل البيئي في صحراء كوبوتشي.

حسب الاحصاءات تجاوزت اجمالي قيمة الاستثمار في هذا السياق من الحكومة والأوساط الاجتماعية 19 مليارا و100 مليون يوان صيني في الفترة بين عامي 2011 و2015 مما يمثل فرصة لا مثيل لها للفلاحين والرعاة لإزالة الفقر والتوجه إلى الغنى.

أُدرج التطبيق الناجح للوقاية من التصحر ومعاجلة الرمال في صحراء كوبوتشي في إعلان الأمم المتحدة عام 2017 ليصبح نموذجا عالميا للوقاية ومعالجة التحصر. وقال اريك سولهايم نائب الأمين العام للأمم المتحدة المدير التنفيذي لبرنامج لأمم المتحدة للبيئة إن الصحراء ليست مشكلة بل فرصة بفضل نموذج صحراء كوبوتشي، جيث ربط الحكومة المحلية برنامج إزالة  الفقر بالتنمية الاقتصادية، الأمر الذي يعد مثالا لمعالجة التصحر في العالم. 

صور

انطلاق بطولة "الترايثلون" في غزة
أضاء معرض الإضاءات الملونة على شاطئ بحيرة فوشيان بمدينة يويشي بمقاطعة يوننان
افتتاح المدرسة العسكرية للأطفال في احدى روضة أطفال بمحافظة تشانغشينغ بمقاطعة تشجيانغ
إقامة معرض التراث الثقافي غير المادي للاقليات القومية فى بكين
"أوفو" الصينية للدراجات التشاركية بصدد زيادة عدد دراجاتها في لندن
الجولة النهائية لمسابقة ملكة جمال الصين تقام في بكين