الصين والبرتغال تتعهدان بالمضي قدما في بناء الحزام والطريق

شينخوا 2018-12-06 09:43:16
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn
1/1

الصين والبرتغال تتعهدان بالمضي قدما في بناء الحزام والطريق

تعهدت الصين والبرتغال يوم الأربعاء(5 ديسمبر) بالمضي قدما سويا في بناء الحزام والطريق بهدف دعم الارتباط بين آسيا وأوروبا وتعزيز التجارة العالمية.

تم التوصل إلى هذا التوافق خلال اجتماع بين الرئيس الصيني الزائر شي جين بينغ ورئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا.

وعقب الاجتماع، شهد الزعيمان توقيع مذكرة تفاهم بين حكومتي البلدين حول التعاون في دعم بناء الحزام والطريق.

وخلال الاجتماع، قال شي إنه منذ زيارة رئيس الوزراء البرتغالي كوستا إلى الصين قبل عامين، تجري ترجمة التوافقات المهمة التي تم التوصل إليها بين الجانبين إلى نتائج ملموسة للتعاون، حيث تبدي التجارة البينية قوة دافعة سليمة، ويتقدم التعاون الاستثماري في المجالات الرئيسية على نحو سلس. 

وأوضح شي أن العلاقات الصينية-البرتغالية تدخل في الوقت الراهن أفضل مراحلها عبر التاريخ وتطرح أمامها فرص جديدة للتنمية.

وأكد شي أن الصين مستعدة للعمل مع الجانب البرتغالي للارتقاء بالشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين إلى مستوى أعلى.

من جانبه، قال كوستا إن زيارة الرئيس شي لها أهمية تاريخية.

وأضاف أن بين البرتغال والصين تاريخاً طويلاً من الصداقة التقليدية وأن البلدين استطاعا بناء ثقة متبادلة جيدة.

وقال إن الجانب البرتغالي يشكر الصين على الدعم الذي قدمته لمساعدة البرتغال على الحفاظ على استقرارها المالي، مشيرا إلى أن البرتغال على استعداد لانتهاز فرصة هذه الزيارة في العمل سويا مع الصين للارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى مستوى أعلى.

وقال كوستا إن الجانب البرتغالي يدعم الانفتاح والتعاون وحرية التجارة، ويرغب في المشاركة بنشاط في مبادرة الحزام والطريق، لأن هذه المبادرة لن تساعد فقط في تعزيز الصداقة والتعاون بين الشعبين وفي دعم التجارة والاستثمار بين البلدين، وإنما سوف تساهم أيضا في دعم الارتباط والشراكة والثقة بين آسيا وأوروبا، فضلا عن تعزيز التجارة العالمية.

وعقب اللقاء، التقى الزعيمان بالصحفيين، حيث قال شي إن زيارته كانت مثمرة وحققت نجاحا كاملا، وإنها تضخ قوة دافعة جديدة وقوية في الشراكة الاستراتيجية الشاملة الصينية-البرتغالية.

ووقعت الحكومتان سلسلة من مذكرات التعاون بعد الاجتماع بين زعيمي البلدين، بما فيها مذكرة تفاهم حول مبادرة الحزام والطريق ومذكرة أخرى حول التعاون في مجال العلوم والتكنولوجيا.

وأصدر البلدان ايضا بيانا مشتركا اليوم تعهدا فيه بتعزيز شراكتهما الاستراتيجية الشاملة إلى مدى أبعد، في الوقت الذي يحتفلان فيه بالذكرى الـ40 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما العام المقبل.

ومن أجل الاحتفال بالذكرى الـ40 لعلاقاتهما الدبلوماسية ، قررت الصين والبرتغال أن يعقد كل جانب منهما مهرجانات ثقافية لدى الجانب الآخر في 2019. كما اتفقا على تقديم دعم متبادل في إقامة مراكز ثقافية.

ووفقا للبيان المشترك، سوف يعزز الجانبان شراكتهما الزرقاء من أجل تيسير التعاون البحري وتنمية الاقتصاد البحري لكلا البلدين.

وأضاف البيان المشترك، إن البلدين سيدفعان سويا من أجل إطلاق المزيد من رحلات الطيران المباشرة بين البلدين.

كما اتفق الجانبان على البدء في مفاوضات للتوصل إلى إبرام اتفاقية ثنائية للتأمين الاجتماعي، في النصف الأول من العام المقبل 2019.

وأضاف البيان المشترك، إنه من المقرر أن يحضر الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا، المنتدى الثاني للحزام والطريق للتعاون الدولي المقرر عقده في أبريل 2019 في بكين والقيام بزيارة دولة للصين بناء على دعوة من الرئيس شي.



صور

صنع الأطعمة التقليدية لاستقبال موسم "شياوشوي" (الثلوج الخفيفة)
السحب تداعب قمم جبل هوانغشان
افتتاح الدورة ال15 لمهرجان الملابس والإكسسوارات لقومية منغوليا الصينية
فنان صيني يؤدي عرضا للألعاب النارية في فلورنسا الإيطالية
تعليق: معرض الصين الدولي للواردات يفتح أبواب الفرص الجديدة أمام الدول النامية
مجلس حقوق الإنسان الأممي يُجيز ملف الصين للمرة الثالثة