​تعليق: إطلاق الخدمات التجارية لتكنولوجيا الجيل الخامس تسرع من وتيرة بناء التحول الاقتصادي الصيني!!

2019-10-31 20:10:44
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أعلنت الصين اليوم الخميس (31 أكتوبر) إطلاق الخدمات التجارية لتكنولوجيا الجيل الخامس بصورة رسمية، وهو ما سيسهم في تغييرات إيجابية كبيرة على مختلف مناحي المجتمع الصيني، دون أن يوفر ذلك قوة دافعة قوية جديدة للتنمية الاقتصادية العالية الجودة في البلاد فسحب، بل سيضخ أيضا بزخم جديد في نمو الاقتصاد العالمي.

وخلال العقود الماضية، شهدت صناعة الاتصالات المتنقلة في الصين تطورا كبيرا على خلفية الظروف بالغة القسوة ، وصارت رائدا على المستوى العالمي في الوقت الحالي، حيث تتمتع الصين بتفوق واضح في تراكم البراءات وقوة التأثير للمقاييس بخصوص تكنولوجيا الجيل الخامس. وحتى نهاية العام الماضي، احتلت الصين المرتبة الأولى عالميا في عدد طلبات براءات الاختراع المتعلقة بهذه التقنية الاتصالية.
جدير بالذكرى أن تقنية الجيل الخامس تتميز بالسرعة الفائقة والكمون المنخفض مقارنة مع تقنية الجيل الرابع، ويمكننا تقديم مزيد من التسهيلات لحياة المواطنين الصينيين وإثراء أنشطتهم الترفيهية. وعلى سبيل المثال، لا يحتاج المستخدمون إلا بضع ثوان فقط لتنزيل فيلم عالي الدقة باستخدام تكنولوجيا الجيل الخامس، وتتيح التقنية أيضا لهم فرص التمتع بألعاب الكترونية أكثر وضوحًا وسلاسة وتجربة أفضل للفيديو ثلاثي الأبعاد وفيديوهات الواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR) وغيرها من التقنيات. وفضلا عن ذلك، سيحصل التعليم عن بُعد وتشخيص الأمراض عن بُعد وما إلى ذلك على الصور الأكثر وضوحا والبيانات الأكثر دقة في الوقت الفعلي لتلبية احتياجات المستخدمين بشكل أفضل في ظل دعم تكنولوجيا الجيل الخامس.

بالإضافة إلى ذلك، ستشجع5G التجارية على تطوير النمط الجديد من صناعة المعلومات الجديدة في صناعة المعلومات في الصين، وتعزيز التوسع في استهلاك المعلومات ورفع مستواه. وأهم شيء هو أن تطبيق التقارب5G سيعيد تشكيل تطوير الصناعات التحويلية والزراعة والنقل والمجالات الطبية في الصين. وفقًا للبيانات الصادرة عن معهد الصين لبحوث المعلومات والاتصالات، فإنه في الفترة ما بين عامي 2020 و 2025، ستعزز5G الاقتصاد الرقمي الصيني بمقدار 15.2 تريليون يوان، وسيزيد الرقم الرقمي الصناعي بمقدار 11.9 تريليون يوان.
5Gهي تقنية تعود بالنفع على البشرية جمعاء، وقد أكدت الصين دائمًا أنها على استعداد لتبادل أحدث نتائج البحوث العلمية بما في ذلك تكنولوجيا 5Gمع الدول الأخرى، وتعزيز التعاون الدولي في مجال5G ، مما يعكس مسؤولية الدول الكبرى.

في الوقت الحاضر ، تشارك الشركات الصينية بنشاط في صياغة المعايير الدولية حول شبكة الجيل الخامس وبناءها في البلدان الأخرى ، بما يمكن تقنية شبكة الجبل الخامس بأن تفيد العالم بشكل أفضل. ووقعت شركة هواوي الصينيةعقودًا تجارية مع أكثر من 30 مشغلًا دوليًا ، كما تتعاون ZTE مع العشرات من المشغلين في العالم حول شبكة الجبل الخامس، وهو ما يدل بشكل كامل على أن محاولة بعض الدول في اقناع الدول الأوروبية بعدم استخدام مواد شركة هواوي الصينية لم تنجح ؛ فمفهوم الصين المنفتح والمنفعة المتبادلة هو الآراء المشتركة في تطوير شبكة الجيل الخامس.
وفي الوقت الحالي، تزدهر الثورة الصناعية الجديدة والموجة الاقتصادية الرقمية التي تتميز بالرقمنة والشبكات والذكاء في جميع أنحاء العالم ، وتستخدم الصين إجراءات عملية لاستكشاف أشكال جديدة ونماذج جديدة في عصر الجيل الخامس ، ودفع التغيرات الاقتصادية والاجتماعية في الصين ، وإيجاد فرص جديدة للاقتصاد العالمي. وهذه هي المساهمة الفعلية التي قدمتها الصين كدولة كبيرة مسؤولة عن التنمية العالمية.

الأكثر قراءة

صور