شي يلتقي ضيوفا مشاركين في منتدى الينابيع الإمبراطورية الدولي ويدعو إلى دعم التعددية

شينخوا 2019-12-04 09:36:25
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

قال الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الثلاثاء (3 ديسمبر) إنه يتعين على جميع الدول تحمل مسؤوليتها الخاصة، وإجراء حوار بنّاء والسعي إلى التوصل إلى أرضية مشتركة مع تنحية الخلافات جانبا ودعم التعددية، من أجل بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

وأدلى شي بهذه التصريحات خلال لقائهفي بكين مع الضيوف الأجانب الذين جاءوا إلى الصين لحضور منتدى الينابيع الإمبراطورية (إمبريال سبرينجز) الدولي الذي عقد في قوانغتشو، حاضرة مقاطعة قوانغدونغ جنوبي الصين يومي 1-2 ديسمبر الجاري.

وقال شي إن النظام الدولي يقف الآن على مفترق طرق حاسم، حيث يواجه العالم الاختيار بين التعددية أو الأحادية.

وأشار إلى أنه على الرغم من أن النظام الدولي الحالي ليس مثاليا، إلا أنه يمكن الحفاظ عليه بعناية من خلال الإصلاحات والتحسينات، بدلا من إلغائه أو بدئه من جديد.

وقال الرئيس الصيني إنه في الوقت الذي يشهد فيه العالم تغييرات عميقة نادرا ما شهدها خلال قرن، فإن العلاقات بين الصين وبقية العالم تشهد أيضا تغييرات تاريخية.

وأوضح أنه "باعتبارها دولة كبيرة يبلغ عدد سكانها نحو 1.4 مليار نسمة، يمكن للصين أن تقدم أكبر مساهمة للمجتمع البشري من خلال إدارة شؤونها الخاصة بشكل جيد. إننا أيضا على استعداد لتحمل التزاماتنا ومسؤولياتنا الدولية الواجبة."

وأشار إلى أن الصين لطالما أكدتحقشعوب مختلف البلدان في اختيار مسار التنمية الذي يناسب ظروفهم الوطنية. وأشار إلى أنه لا يمكن لبلد أو أمة تحقيق تنميتها وازدهارها من خلال تقليد الآخرين، ولا يوجد طريق معين يمكن أن يوجه جميع البلدان والأمم نحو الازدهار.

وأشاد الضيوف الأجانب، بمن فيهم رئيسة لاتفيا الأسبق فيرا فيكي فريبيرغا، والرئيس التنزاني الأسبق بنيامين ويليام مكابا، ورئيس الوزراء الياباني الأسبق يوكيو هاتوياما، بمساهمة الصين المهمة في حماية السلام العالمي وتعزيز التنمية المستدامة.
وأعربوا عن أملهم في أن تواصل الصينأداء دور قيادي رئيسي في مواجهة التحديات العالمية، بما في ذلك تغير المناخ.
وأخبروا شي بأن العالم بحاجة إلى دعم التعددية، وتحسين الحوكمة العالمية، وبناء نظام دولي أكثر عدلا وإنصافا وتنوعا


الأكثر قراءة

صور