شي جين بينغ يرسم خريطة طريق تقوية الجيش الصيني

cri 2020-07-30 20:24:23
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

في أول أغسطس عام 1927، تأسس جيش شعبي جديد في مدينة نانتشانغ بعد أن شهدت الصين آلاف السنين من التقلبات. وخلال السنوات ال93 الماضية، أطاع الجيش الشعبي قيادة الحزب الشيوعي الصيني وأكمل مهماته بنجاح، وظل العسكريون الثوريون يكنون عقيدة ثابتة ويخوضون غمار المعارك ببسالة وحققوا انتصارات باهرة واحدا تلو الآخر.

وبعد تفشي مرض كوفيد-19، طاع الجيش كافة بحزم قيادة الرئيس شي جين بينغ، ونفذ أوامره في حينها، وتحمل المسؤولية بشجاعة، ونجح في إتمام المهمات. وابتداء من عشية رأس السنة القمرية الصينية الجديدة في 24 يناير الماضي، بعث الجيش ثلاث مجموعات من الطواقم الطبية التي بلغ إجمالي عدد أفرادها أكثر من أربعة آلاف شخص، وشكل آلية قوة دعم مكونة من فرقة القيادة الأمامية وقوات الدعم اللوجستي المشترك والعاملين الطبيين في الخطوط الأمامية، وقدم مساهمة بارزة في الفوز بمعركة الوقاية من مرض كوفيد-19 والسيطرة عليه.

إن القدرة على القتال وتحقيق النصر هو المطلب الأساسي الذي قدمه الحزب والشعب للجيش ، وهي مهمة الجيش ومسؤولياته والقيمة الأساسية لوجود الجيش.

في العصر الجديد ، أكد الرئيس شي مرارًا وتكرارًا تدريب القوات بشكل صارم انطلاقا من حاجات المعركة الواقعية.

منذ المؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب الشيوعي الصيني، وقف الرئيس شي جين بينغ في المرتفعات القيادية للتاريخ والأزمنة، ووضع مخططًا رائعًا لتطوير الحزب والبلاد وتقوية الجيش، وسعى إلى مكافحة الفساد.

وتحت القيادة القوية للجنة المركزية للحزب برئاسة شي جين بينغ، وتحت التوجيه العلمي لفكر شي جين بينغ على تعزيز الجيش، واتباعا بثبات لمسار تقوية الجيش بالخصائص الصينية، سيتحقق بالتأكيد هدف بناء جيش على مستوى رفيع في العالم.


الأكثر قراءة

صور