رعاة منغوليا الداخلية يعيشون حياة ذكية

2020-08-01 20:01:28
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

تقع ولاية بارهو الجديدة في أعماق الأراضي الراعية بمنغوليا الداخلية، وكان الاتصال بشبكة الانترنت متخلفًا في الماضي، وعاش الرعاة حياة مغلقة نسبيًا. وفي عام 2018 ، نفذت الحكومة المحلية خدمات ثقافية عامة ومشروع منطقة رعوية ذكية جديدة، وخضعت حياة الرعاة لتغييرات هائلة: مشاهدة التلفزيون عالي الوضوح، وإجراء مكالمات الفيديو مع الأقارب والأصدقاء، وإجراء البث المباشر ... اليوم ، الرعاة هنا يعيشون حياة ذكية.

الأكثر قراءة

صور