الرئيسة التنفيذية لهونغ كونغ: تأجيل انتخابات المجلس التشريعي خيار صعب

شينخوا 2020-08-04 09:13:58
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

قالت كاري لام، الرئيسة التنفيذية لمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة، يوم (الاثنين)، إن تأجيل انتخابات المجلس التشريعي خيار صعب، داعية إلى التخلي عن نظريات المؤامرة والانقسامات في المجتمع.

وأوضحت لام خلال لقائها بمقر الحكومة مع فان هسو لاي-تاي، الرئيسة السابقة للمجلس التشريعي، أنه لا يوجد خيار سوى تأجيل الانتخابات بسبب مخاطر انتشار العدوى العالية في ظل الوضع الخطير لمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في المنطقة.

وذكرت لام المخاطر المدرجة في خطاب أرسله رئيس لجنة الشؤون الانتخابية، التي تشمل مشاركة ملايين المصوتين، وصعوبة تنفيذ التباعد الاجتماعي، ومخاطر انتقال العدوى للمصوتين والموظفين الذين سينظمون العملية الانتخابية.

وأضافت لام أنه في حال إجراء الانتخابات في الميعاد المقرر، فإن ذلك لن يكون عادلا بالنسبة إلى مئات الآلاف من المصوتين الذين لا يستطيعون ممارسة حقهم الانتخابي لأنهم عالقون خارج هونغ كونغ بسبب المرض.

من جانبها، أعربت فان عن دعمها قرار الحكومة، لافتة إلى أنه لا يمكن للسياسة أن تعلو فوق حياة الشعب.

وأوضحت فان أن عدد البلدان التي أجلت الانتخابات على مستوى العالم أكثر من تلك التي قررت الالتزام بالميعاد المقرر، مضيفة أن تأجيل الانتخابات لن يؤدي إلى حرمان أي شخص من حقه الانتخابي.

كان مكتب شؤون هونغ كونغ وماكاو بمجلس الدولة الصيني قال في وقت سابق إن اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، الهيئة التشريعية الصينية العليا، ستتخذ قرارا في أقرب وقت ممكن بشأن كيفية معالجة الفراغ الخاص بالمجلس التشريعي بسبب تأجيل الانتخابات.

وأعربت فان عن إيمانها بأن اللجنة الدائمة للمجلس ستعالج تلك المسألة على النحو الصحيح، وستوضح الأمر للمزيد من سكان هونغ كونغ.


الأكثر قراءة

صور