نمو إجمالي الناتج المحلي الصيني بواقع 6.8 بالمئة على أساس سنوي خلال الربع الأول - Arabic

نمو إجمالي الناتج المحلي الصيني بواقع 6.8 بالمئة على أساس سنوي خلال الربع الأول

2018-04-18 09:27:17
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn
1/4


شهد الاقتصاد الصيني انطلاقة قوية مع نمو بلغ 6.8 بالمئة خلال الربع الأول من العام، بحسب ما أظهرت بيانات رسمية.

وذكرت مصلحة الدولة للإحصاء أن إجمالي الناتج المحلي الصيني وصل إلى 19.88 تريليون يوان (حوالي 3.2 تريليون دولار أمريكي) خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2018، بزيادة 6.8 بالمئة على أساس سنوي وبأسعار قابلة للمقارنة، وهو ذات المعدل خلال الربع الأخير من 2017.

وفي مؤتمر صحفي قال شينغ تشي هونغ، المتحدث باسم مصلحة الدولة للإحصاء إن "الاقتصاد يشهد بداية جيدة"، مشيرا إلى الزخم السليم للتنمية والتقدم المطرد في عملية التحديث والجودة الآخذة في التحسن علاوة على فعالية الاقتصاد.

وأضاف أن معدل نمو إجمالي الناتج المحلي ظل في نطاق 6.7 بالمئة إلى 6.9 بالمئة على مدار 11 فصلا ، مع استقرار معدلي البطالة والتضخم.

وتابع أن الأعمال والصناعات الجديدة واصلت نموها السريع، فيما زادت أرباح الشركات ومداخيل السكان بشكل مطرد، ولعب الاستهلاك والخدمات دورا أكبر في قيادة النمو.

ومثلت الخدمات 56.6 بالمئة من الاقتصاد و61.6 بالمئة من نمو الاقتصاد خلال الربع الأول. وساهم الاستهلاك النهائي بـ 77.8 بالمئة من النمو الاقتصادي، ارتفاعا من 58.8 بالمئة في العام الماضي.

من جهة أخرى، عملت الجهود الحثيثة لتعزيز الإصلاح والانفتاح على دعم ثقة السوق، حيث نما نشاط قطاع الصناعات التحويلية للشهر الـ20 على التوالي في مارس، واستقر مؤشر ثقة المستهلكين عند مستوى مرتفع نسبيا، بحسب ما ذكر شينغ.

ويعد الأداء الاقتصادي القوي خلال الربع الأول امتدادا لزخم الاقتصاد الصيني خلال العام الماضي، حيث بلغ نمو إجمالي الناتج المحلي الصيني 6.9 بالمئة، وهو ما يعد أول تسارع لنمو الاقتصاد الصيني منذ سبع سنوات.

وخلال الربع الأول، تباطأ نمو الناتج الصناعي واستثمارات الأصول الثابتة مقارنة بالشهرين الأولين من العام، لكن مبيعات التجزئة والاستثمارات الخاصة شهدت نموا متسارعا، بحسب ما ذكرت المصلحة.

وعزا شينغ تباطؤ بعض المؤشرات إلى عوامل موسمية، حيث حل مهرجان عيد الربيع في وقت متأخر هذا العام عن الأعوام السابقة وألقى بظلاله على الإنتاج.

وأوضح أنه باستثناء العوامل الموسمية، فإن المنحى الإيجابي ظل ثابتا دون تغيير.

ولفت إلى أنه "باستشراف المستقبل، فإن الظروف والعوامل المواتية لدعم التنمية عالية الجودة تتزايد، وأن الاقتصاد سيواصل الحفاظ على تنمية مستقرة ذات نظرة مستقبلية إيجابية".

ولدى استعراضه التحديات، شدد شينغ على التأثيرات المحتملة للحمائية المتزايدة، وتعديلات السياسة النقدية من جانب كبرى الاقتصادات، فضلا عن اضطرابات السوق المالية.

وقال "إن أضخم (تحد يواجه الاقتصاد الصيني) هو عدم اليقين بالبيئة الدولية".

واقترحت الإدارة الأمريكية فرض تعريفات جمركية على سلع صينية بمليارات الدولارات، في خطوة هي الأحدث لتصعيد التوترات، كما أعلنت تفعيل حرمان شركة (زي.تي.إي) الصينية للاتصالات من المزايا التصديرية.

وأوضح شينغ أن الصين "قادرة تماما" على التعاطي مع التوترات التجارية مع الولايات المتحدة، مشيرا إلى النمو الاقتصادي المتزايد للبلاد بقيادة الاستهلاك المحلي، والمزايا الإبداعية المتنامية، والمجال الرحب للتنمية وضبط السياسات.

وقال شينغ للصحفيين "إن الاقتصاد يتمتع بقدر كبير من المرونة والإمكانات ومجال للحركة. وإن الاحتكاكات التجارية الصينية-الأمريكية لا يمكن أن تعوق الاقتصاد الصيني، كما لا يمكنها تغيير زخمه السليم للنمو المستدام والصحي".


صور

انطلاق بطولة "الترايثلون" في غزة
أضاء معرض الإضاءات الملونة على شاطئ بحيرة فوشيان بمدينة يويشي بمقاطعة يوننان
افتتاح المدرسة العسكرية للأطفال في احدى روضة أطفال بمحافظة تشانغشينغ بمقاطعة تشجيانغ
إقامة معرض التراث الثقافي غير المادي للاقليات القومية فى بكين
"أوفو" الصينية للدراجات التشاركية بصدد زيادة عدد دراجاتها في لندن
الجولة النهائية لمسابقة ملكة جمال الصين تقام في بكين