صالحي: الاتفاق النووي غير قابل للتفاوض

cri 2017-10-06 16:53:40
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أكد مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي، يوم الخميس (5 أكتوبر)، ضرورة التزام جميع الأطراف بالاتفاق النووي.

جاء ذلك في تصريح أدلى به صالحي الذي يزور إيطاليا بدعوة رسمية للمشاركة في مؤتمر دولي لحظر الانتشار النووي ولقاء بعض مسؤولي هذا البلد، وأضاف: أن البعض يريد إعادة التفاوض بشأن الجوانب التقنية للاتفاق النووي، لكن الجانب الإيراني أكد مراراً أن الاتفاق غير قابل للتفاوض، لافتاً إلى اتفاق روسيا والاتحاد الأوروبي والصين مع طهران في هذا الشان.

وأكد صالحي في تصريحه لوكالة أنباء الاذاعة والتليفزيون الإيرانية، أن أفضل سبيل هو الالتزام بالاتفاق النووي، نظراً لدوره المفيد والمؤثر على صعيد التفاهمات الدولية والإقليمية وتعزيز دور اتفاقية حظر الانتشار النووي، مضيفاً أن خرق الاتفاق النووي سيؤدي إلى تناقضات كثيرة، خاصة في أزمة كوريا الشمالية، حيث يوجد اقتراح بتسوية القضية عبر الحوار والدبلوماسية، فإذا فشل الاتفاق النووي لن يكون هناك أي مبرر لحث بيونغ يانغ وإقناعها بالتفاوض.

مضيفاً: أنه إذا انسحبت أمريكا وتبعتها الدول الأخرى فإن الجمهورية الإسلامية الايرانية ستخرج أيضاً من الاتفاق النووي، ولكن إذا انسحبت أمريكا بمفردها والتزم الآخرون فإن السيناريو سيكون مختلفاً، مبيناً أن اتخاذ القرار بهذا الشأن من صلاحيات لجنة الإشراف على الاتفاق النووي في البلاد.


الأكثر قراءة

صور