الجيش الروسي: الغارات الجوية بقيادة الولايات المتحدة استهدفت منشآت عسكرية سورية

شينخوا 2018-04-17 10:50:02
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

قالت وزارة الدفاع الروسية، يوم الاثنين (16 أبريل)، إن الأهداف الحقيقية للهجمات الصاروخية التي شنتن يوم السبت، كانت منشآت عسكرية سورية، من بينها مطارات، بالإضافة إلى 3 أهداف أعلنتها الولايات المتحدة وحلفاؤها.

وقال جوزيف دانفورد رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، إن الهجوم استهدف 3 أهداف في سوريا، هي مركز للبحوث العلمية في منطقة دمشق الكبرى ومنشأة لتخزين الأسلحة الكيماوية غربي حمص ومنشأة ثالثة قرب المنشأة الثانية.

ورصدت أجهزة الرادار 103 صواريخ أطلقها التحالف الغربي، ما يعني معدلاً بلغ أكثر من 30 صاروخاً استهدفت كل موقع من المواقع الثلاثة، بحسب ما أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيجور كوناشينكوف في بيان صحفي،لافتا إلى أنه باستخدام أية طريقة للحساب، فإن 10 صواريخ كانت ستكفي لتدمير كل موقع من هذه المواقع.

وأضاف قائلا، "هذا ما حدث بالفعل. الأهداف الحقيقية لهجوم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في 14 أبريل لم تكن فقط المنشآت في برزة وجرمانا وإنما أيضا أهداف سورية عسكرية، ومن بينها مطارات."

وأوضح كوناشينكوف أن القوات السورية استخدمت أنظمة دفاع جوي من الحقبة السوفيتية وأطلقت 112 صاروخ سطح-جو لصد الهجوم بقيادة الولايات المتحدة، ما أسفر عن تدمير 71 صاروخا من الصواريخ التي أطلقها التحالف التي بلغ إجماليها 103.

 


الأكثر قراءة

صور