المكتب الأممي لحقوق الإنسان يدين العنف المميت والمروع بحق الفلسطينيين في غزة

شينخوا 2018-05-16 10:26:06
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

أدان مكتب المفوض الأممي السامي لحقوق الإنسان "العنف المميت والمروع"، الذي مارسه الجيش الإسرائيلي ضد المحتجين الفلسطينيين، يوم الاثنين، في غزة، ما أدى إلى مقتل 58 فلسطينياً وإصابة أكثر من 1360 متظاهراً.

وقال روبرت كولفيل المتحدث باسم المكتب، خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر الأمم المتحدة، إن قوات الأمن الإسرائيلية أطلقت الذخيرة الحية على المتظاهرين الفلسطينيين، حيث يرقد 155 من المصابين في حالة حرجة، مشيراً إلى أن ستة أطفال ومسعفاً ضمن القتلى، بالإضافة إلى إصابة 10 صحفيين بالرصاص.

ولفت إلى القيود المفروضة على النظام الصحي المتداعي بالفعل في غزة، مضيفاً أن هؤلاء المصابين بإصابات خطيرة تهدد أرواحهم يواجهون سيناريو مرعباً في ظل غياب العدد الكافي من أسرة المستشفيات والخدمات الصحية، كما أن إسرائيل منعت عدداً من المصابين من مغادرة غزة لتلقي العلاج.

وأشار كولفيل إلى أن العديد من المتظاهرين اقتربوا من السياج الحدودي وألقوا الحجارة والقنابل الحارقة على أفراد الأمن الإسرائيليين وأطلقوا طائرات ورقية محملة بالمواد البترولية وحاولوا تدمير السياج الفاصل بين غزة وإسرائيل وأحرق آخرون إطارات السيارات، فردت القوات الإسرائيلية بالغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي وأنواع مختلفة من الذخيرة الحية، تسبب بعضها في جراح خطيرة وإعاقات مستديمة.

 


الأكثر قراءة

صور