البيت الأزرق الرئاسي: كيم وترامب حققا تقدماً أكثر فائدة في القمة الثانية

cri 2019-03-01 10:51:34
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

قال البيت الأزرق الرئاسي في كوريا الجنوبية، يوم الخميس(28 فبراير)، إن الزعيم الأعلى لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب حققا تقدما أكثر فائدة في القمة الثانية بينهما في العاصمة الفيتنامية هانوي.
وأشار كيم إيوي- كيوم المتحدث باسم رئيس كوريا الجنوبية مون جاي- إن في مؤتمر صحفي، إلى أسفه لعدم تمكن الرئيس دونالد ترامب والزعيم كيم جونغ أون من التوصل إلى اتفاق كامل، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الزعيمين وسعا نطاق وعمق فهم مواقف بعضهما البعض خلال القمة التي استمرت لمدة يومين في هانوي، مضيفاً أن ترامب أعرب عن التزامه بمواصلة المحادثات ونظرته المتفائلة، مضيئا الآفاق لعقد قمة أخرى.
وذكر المتحدث أن ترامب كشف النقاب عن نيته لرفع أو تخفيف العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ وفقا لجهود كوريا الديمقراطية في نزع السلاح النووي، ما يبين أن محادثاتالبلدين وصلت إلى مستوى جديد، مؤكداً أن حكومة كوريا الجنوبية ستبذل كل جهودها لضمان أن تحافظ كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة على الحوار.
من جانبها، رحبت موسكوبنية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الأعلى لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية كيم جونغ أون مواصلة الحوار الثنائي بشأن الوضع في شبه الجزيرة الكورية.
وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية في بيان صحفي، إن موسكو ترى ضرورة دعم الحوار بتدابير ملموسة، مضيفة أن حل المشاكل المتعلقة بشبه الجزيرة الكورية، ومن بينها نزع السلاح النووي، سوف يستغرق وقتا ويحتاج إلى أقصى درجة من ضبط النفس من جميع الأطراف المعنية، مشددة على أهمية الحفاظ على ديناميكية إيجابية للعملية السياسية والدبلوماسية، ترتكز على اقتراحات روسية وصينية بشأن تسوية شاملة.


الأكثر قراءة

صور