البنتاغون: تم التشاور مع مسؤولين بارزين قبل القرار المتعلق بسوريا

شينخوا 2019-10-09 14:27:51
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

ذكر البنتاغون يوم الثلاثاء(8 أكتوبر) أنه قد تم التشاور مع وزير الدفاع مارك إسبر ورئيس هيئة الأركان المشتركة مارك ميلي بشأن إعادة نشر القوات الأمريكية في سوريا، وهذا على عكس تقارير تشير إلى أن المسؤولين البارزين بالبنتاغون قد تفاجئا بهذا القرار.

وقال كبير المتحدثين باسم البنتاغون جوناثان هوفمان في بيان "رغم التقارير المستمرة المغلوطة والمعاكسة لذلك، فقد تم التشاور مع كل من وزير الدفاع إسبر ورئيس هيئة الأركان المشتركة ميلي من قبل الرئيس خلال الأيام القليلة الماضية بشأن الوضع والجهود المبذولة لحماية القوات الأمريكية في شمال سوريا في مواجهة عمل عسكري من جانب تركيا".

وكانت صحيفة ((واشنطن بوست)) قد كتبت في مقال يوم الثلاثاء تقول إن بعض كبار المسؤولين في البنتاغون ذكروا أنهم فوجئوا بالقرار.

وذكر البيان أن القوات الأمريكية المتمركزة في شمال سوريا تم نقلها بعيدا عن مسار التوغل التركي المحتمل لضمان سلامتها، مضيفا أنه لم يتم إدخال تغييرات على وجود القوات الأمريكية في سوريا في ذلك الوقت.

فقد أعلن مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الاثنين أن حوالي 50 فردا عسكريا أمريكيا متمركزا في المنطقة الحدودية بشمال سوريا سيعاد نشرهم داخل سوريا.

وإن الغرض من نشر عدد محدود من القوات الأمريكية في شمال سوريا لم يكن فقط منع عودة تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)، وإنما أيضا ردع الأتراك عن ضرب المقاتلين الأكراد السوريين، وهم حليف للولايات المتحدة في قتال تنظيم داعش ولكن أنقرة تعتبرهم إرهابيين.

وانتقد نواب أمريكيون من الحزبين قرار ترامب إعادة تجميع القوات الأمريكية والتخلي عن المقاتلين الأكراد السوريين، خشية أن يؤدي ذلك إلى عودة تنظيم (داعش) وإلى حدوث أزمة إنسانية بعد التوغل التركي.


الأكثر قراءة

صور