​الأمم المتحدة توسع أنشطتها الإنسانية شمال غربي سوريا لمساعدة المدنيين النازحين

شينخوا 2020-02-14 09:38:33
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

قال متحدث باسم الأمم المتحدة يوم الخميس (13 فبراير) إن المنظمة الدولية وشركاءها الإنسانيين يوسعون العمليات الإنسانية شمال غربي سوريا لمساعدة الآلاف من الفارين من أعمال القتال في منطقتي إدلب وحلب، ومعظمهم يتجه صوب تركيا.
وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، إن "التقارير بشأن الوضع على الأرض تشير إلى أن الآلاف من المدنيين ينزحون نحو الحدود التركية- السورية"، مضيفا أن "المدنيون لا يزالون في وضع سيء مع استمرار القتال في إدلب وحلب."
وأكد دوجاريك أن الأمم المتحدة "تواصل توسيع نطاق العمليات على الأرض استجابة لحاجات المدنيين، بما في ذلك توفير الغذاء والمأوى وأشكال المساعدات الضرورية الأخرى."
كان دوجاريك ذكر في وقت سابق هذا الأسبوع أن أعداد اللاجئين منذ ديسمبر 2019 قدرت عند 700 ألف تقريبا، بتسجيل حالات قتل وصلت إلى 85 مدنيا على الأقل، من بينهم 20 امرأة و27 طفلا، خلال الأيام العشرة الأولى من الشهر الجاري وحده


الأكثر قراءة

صور