معرض لتسليط الضوء على التنمية في غربي الصين

شينخوا 2017-08-30 10:29:18
Comment
Share
Share this with Close
Messenger Messenger Pinterest LinkedIn WeChat

معرض لتسليط الضوء على التنمية في غربي الصين

معرض لتسليط الضوء على التنمية في غربي الصين


سلط معرض شيآن الدولي لطريق الحرير 2017، الضوء على التنمية بالمناطق الغربية من الصين، في أعقاب مبادرة الحزام والطريق في البلاد.


وقال ليو تشي هوي، متحمسا لتوقيع تعاقد بقيمة أكثر من مليون يوان (حوالي 147.1 ألف دولار أمريكي) خلال المعرض: "لقد حصلت على صفقة كبيرة أخرى لم أكن أتوقع أن تكون لمنتجاتنا تلك الشعبية".

عميل ليو الجديد هو راجيش كازي شريسثا رئيس غرفة التجارة في نيبال. وخلال العام الماضي وقع الجانبان صفقات بقيمة أكثر من 4 ملايين يوان.

وقال شريسثا: "إن المنتجات التي تصنعها شركة ليو ذات تصاميم دقيقة وجودة عالية، وتحظى بشعبية كبيرة في بلادنا "، مضيفا أن هذا سبب مواصلة شرائنا منها.

وتصنع شركة ليو الملابس الرياضية التي تلبس في الخارج ومقرها بمحافظة بايخه في شنشي، وهو مكان معروف بطبيعته الجبلية الصخرية والفقر الشديد. ولكن الآن ، تقفز مناطق مثل بايخه ضمن عربة طريق الحرير، حيث تشهد ارتفاعا في التجارة الخارجية.

وحققت شركة ليو في العام الماضي إيرادات مجمعة تزيد عن 6 ملايين يوان بفضل المبيعات في الهند ونيبال وايران.

وبناء على هذا النجاح، يخطط ليو للتوسع في إنتاج الشركة هذا العام لتلبية الطلب المتزايد. قال ليو: "إن منطقتنا ترغب أيضا في بيع تخصصات محلية للشركات الأجنبية ".

ويبحث عدد كبير من رجال الأعمال مثل ليو عن فرصهم في معرض هذا العام، مع إعطاء الأولوية للتعاون في مجالات الاستثمار والتجارة والسياحة والتعليم وغيرها . ويعرض مندوبون من المناطق الغربية مثل يوننان وسيتشوان وتشونغتشينغ وقانسو صناعات وتخصصات متقدمة.

معرض لتسليط الضوء على التنمية في غربي الصين

معرض لتسليط الضوء على التنمية في غربي الصين

وعلى سبيل المثال، حققت شنشي قفزة ضخمة في الهندسة الكيميائية والطاقة والزراعة الحديثة والخدمات اللوجيستية.

قال تانغ يو قانغ ، نائب رئيس إدارة التجارة بالمقاطعة: "إن هندسة الطاقة الكيميائية، على سبيل المثال، تعد من الصناعات العمودية في شنشي، ودخلت مرحلة متقدمة". وأضاف "اننا مستعدون للعمل مع شركات دولية في هذا المجال".

وفي ذات الوقت، هناك العديد من الشركات الأجنبية التي تتواجد في المعرض وتبحث عن شراكات محتملة. وخلال مؤتمر في المعرض ظهر ممثلون من أكثر من 20 شركة صربية، لديها أمل أن توقع صفقات في مجالات الطاقة وتجهيز الأغذية والسياحة وغيرها .

قال راسم لجاجيك نائب رئيس وزراء صربيا إن المعرض فرصة لصربيا لتعريف الشعب الصيني بثقافته التقليدية وموارده ومنتجاته السياحية. وتابع راسم أن مبادرة الحزام والطريق ستساعد صربيا على إيجاد المزيد من الفرص في الصين.

المعرض هو مثال للصورة الخارجية الأوسع . وحاليا، هناك العديد من الشركات الأجنبية تأتي إلى غرب الصين للاستثمار .

وانشأ عمالقة صناعة الروبوت مثل كوكا الألمانية ومجموعة ايه بي بي السويسرية وفانوك اليابانية جميعها فروعا لها في تشونغتشينغ.

وفي سيتشوان، تم إنشاء ما إجماليه 935 شركة استثمارية من دول على طول الحزام والطريق حتى نهاية 2016، تجاوز رأس المال الأجنبي لها 7 مليارات دولار أمريكي.

قال تشيان كه مينغ نائب وزير التجارة الصيني: "إن غرب الصين يعد منطقة هامة لإجراء جولة جديدة من الانفتاح". متابعا " يجب على المقاطعات والمدن أن تعمق التبادلات الاقتصادية مع الدول المجاورة للمساهمة في تطوير مبادرة الحزام والطريق". 

 


الأكثر قراءة

صور