شي يشدد على فلسفة التنمية الجديدة والوحدة القومية خلال الدورة التشريعية

شي يشدد على فلسفة التنمية الجديدة والوحدة القومية خلال الدورة التشريعية_fororder_139788348_16149867360231n

 أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم (الجمعة)، فهم فلسفة التنمية الجديدة وتطبيقها على نحو كامل ومخلص، وذلك خلال مشاركته في المناقشات التي عقدت في إطار الدورة السنوية للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، أعلى هيئة تشريعية في البلاد.

وخلال مشاركته في المناقشات التي عقدت مع الزملاء المشرعين من منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم شمالي الصين، دعا شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، المنطقة إلى خدمة نمط التنمية الجديد للبلاد والاندماج فيه.

وشدد شي على تعزيز الإحساس بالانتماء للأمة الصينية، محفزا المنطقة على الاعتزاز بتقاليدها الرفيعة المتمثلة في الوحدة القومية ودعمها والتمسك بها.

وتبادل شي، وهو ذاته نائب بالمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، وجهات النظر مع النواب الآخرين حول مجموعة كبيرة من الموضوعات، شملت الزراعة الحديثة والنهوض الريفي.

وحث شي على بذل الجهود لبناء منطقة منغوليا الداخلية كي تتحول إلى قاعدة وطنية لموارد الطاقة وغيرها من الموارد الاستراتيجية الرئيسية، وقاعدة للإنتاج الزراعي والحيواني، وبوابة للانفتاح نحو الشمال.

وحث شي المنطقة على الاضطلاع بدور فيما تقوم به البلاد من تأسيس نمط تنمية جديد قائم على "التداول المزدوج"، الذي يتخذ من السوق المحلية دعامة أساسية ويسمح للسوق المحلية والأسواق الأجنبية بدفع بعضها البعض.

وحث الزعيم على بذل الجهود لزيادة تعزيز التنمية الخضراء والذكية للقطاعات ذات الصلة، داعيا المنطقة إلى مواصلة تعزيز القدرات العلمية والتكنولوجية، وتعميق الإصلاح والانفتاح، ودعم بيئة الأعمال والمشاركة بفعالية ونشاط في البناء المشترك لمبادرة الحزام والطريق.

وهنأ شي منغوليا الداخلية بتحقيق هدف القضاء على الفقر في الميعاد المقرر، لافتا إلى أنه لا تزال هناك مهام شاقة في تحقيق الرخاء المشترك، ومضيفا أنه يتحتم بذل جهود قوية للحيلولة دون أي حدوث انتكاسة كبيرة إلى الفقر.

وأكد شي أيضا أهمية تنمية الصناعات الخاصة ذات المزايا التنافسية في المنطقة، وتعزيز عمليات الإنتاج الزراعي والحيواني في إطار الجهود الرامية إلى زيادة دخول العاملين بالزراعة وتربية الحيوانات.

وشدد على أهمية بذل الجهود لتعزيز التحول الأخضر للصناعات والمجالات الرئيسية، وتعزيز عملية إنتاجية أكثر نظافة، وتسريع وتيرة تنمية خضراء منخفضة الكربون.

وأوضح شي أنه يتعين على منغوليا الداخلية، باعتبارها أول منطقة أقلية قومية ذاتية الحكم في الصين، أن تبذل جهودا قوية ودقيقة في تعزيز الوحدة القومية، داعيا إلى تدعيم اللغة الصينية القياسية المنطوقة والمكتوبة، وكذا الكتب الدراسية المقررة من الدولة.

وشدد شي أيضا على بذل الجهود لتيسير فهم أكثر شمولا لسياسات الحزب بشأن المجموعات القومية، لا سيما بين الشباب.

ولفت شي إلى الحملة التي تتم على مستوى الحزب الشيوعي الصيني بشأن تعلُم وتعليم تاريخ الحزب بين جميع أعضائه، داعيا منغوليا الداخلية إلى الاستفادة المثلى من إرثها الثوري في تلك الحملة.

وأوضح الزعيم أنه يتعين على أعضاء الحزب بالمنطقة مواصلة تحسين وتطوير أنفسهم فيما يتعلق بالفكر، وكذا العمل بشأن القضايا الرئيسية مثل الوحدة القومية. 

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق