تعليق: الصين ناشطة دائمًا في مواجهة تغير المناخ

تعليق: الصين ناشطة دائمًا في مواجهة تغير المناخ

في السنوات الأخيرة، أصبحت مواجهة تغير المناخ قضية عالمية ملحة بسبب تزايد التأثيرات المختلفة للاحتباس العالمي. أصدرت الحكومة الصينية مؤخرًا الكتاب الأبيض بعنوان "سياسات وإجراءات الصين لمواجهة تغير المناخ"، حيث أهدت العالم الخارجي التقدم والفعالية في معالجة تغير المناخ في السنوات الأخيرة، مما يدل على مبادرة الصين لتحمل المسؤولية الدولية لمعالجة تغير المناخ وتعزيز بناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

في الوقت الحاضر، غيرت الصين بشكل أساسي وضع الزيادة السريعة لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون وسيطرت بشكل فعال على انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. وتظهر بيانات الكتاب الأبيض أن كثافة انبعاثات الكربون في الصين في عام 2020 انخفضت بنسبة 18.8% مقارنة مع عام 2015 

و48.4% مقارنة مع عام 2005، متجاوزة الهدف البالغ 40% -45% الذي وعدته الصين للمجتمع الدولي. من منظور هيكل الطاقة، شكلت الطاقة غير الأحفورية في الصين 15.9% من حجم استهلاك الطاقة في عام 2020، بزيادة قدرها 8.5 نقطة مئوية عن عام 2005، وانخفض الاعتماد على استهلاك الفحم بشكل كبير.

وفيما يتعلق بقضية معالجة تغير المناخ ، قد أبدت الصين عزمًها القوي وفاعلية أعمالها للعالم.

أولاً ، السعي وراء التنمية العالية الجودة هذا من حاجة الصين بذاتها، 

ثانيا،  إن الصين تعرف جيدا أن تغير المناخ يعد تحديات عالمية تواجهها الدول في العالم دون استثناء . 

وفي المستقبل ، مهما تغير الوضع الدولي ، ستفي الصين بوعودها ، وتواصل دعم تعددية الأطراف ، وتتمسك بمبدأ المسؤوليات المشتركة مع وجود التباين، وتلتزم بالتعاون للفوز المشترك ، والتنفيذ الواقعي لأهداف المساهمة ، من أجل المساعدة في  تحقيق اتفاقية باريس وتطورها بشكل مستقر وعلى المدي الطويل. 

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق