وانغ يي: تايوان ليست أداة تستخدمها أطراف أخرى لتحقيق أغراضها

وانغ يي: تايوان ليست أداة تستخدمها أطراف أخرى لتحقيق أغراضها

قال عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي اليوم الاثنين (20 ديسمبر) إن تايوان مثل هائم سيعود في نهاية المطاف إلى دياره، وليست أداة تستخدمها أطراف أخرى لتحقيق أهدافها، مؤكدا أنه يجب إعادة توحيد الصين ومن المؤكد تحقيق ذلك.

وأدلى وانغ بهذه التصريحات في كلمة ألقاها خلال مراسم افتتاح ندوة بشأن الوضع الدولي ودبلوماسية الصين في عام 2021، في بكين.

ولفت وانغ إلى أن جوهر الجولة الجديدة من التوترات عبر مضيق تايوان يكمن في محاولة سلطات تايوان التماس دعم الولايات المتحدة لما يسمى "استقلال تايوان" وعزم الولايات المتحدة ودول معينة على استخدام تايوان لاحتواء الصين، مشيرا إلى أن مضمون "مبدأ صين واحدة" معرض لخطر التشويه أو حتى التفريغ.

وأضاف أن هذه الأعمال الضارة غيرت الوضع الراهن في مضيق تايوان، وقوضت السلام والاستقرار في مضيق تايوان، وانتهكت توافقات المجتمع الدولي والأعراف الأساسية للعلاقات الدولية.

وقال وانغ "ردا على ذلك، أصدرنا تحذيرات صارمة واتخذنا إجراءات مضادة قوية لردع غطرسة القوى الانفصالية الداعية لما يسمى (استقلال تايوان)".

وأشار إلى أنه قبل عشرة أيام، استأنفت الصين العلاقات الدبلوماسية مع نيكاراغوا، وبذلك وصل العدد الإجمالي للدول التي لها علاقات دبلوماسية مع الصين إلى 181 دولة، لافتا إلى أن التوافق حول "مبدأ صين واحدة" ازداد رسوخا في المجتمع الدولي.

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق