وزير الخارجية الصيني يلتقي السفير الهندي الجديد

التقى عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، مع براديب كومار راوات، السفير الهندي الجديد لدى الصين، في بكين يوم (الأربعاء).

قال وانغ إن المصالح المشتركة بين الصين والهند تفوق إلى حد كبير خلافاتهما، مضيفا أنه يتعين على الجانبين دعم بعضهما البعض بدلا من تقويض بعضهما البعض، وتعزيز التعاون بدلا من الاحتراس من بعضهما البعض، وتدعيم الثقة المتبادلة عوضا عن تبادل الشكوك.

وتابع وانغ قائلا إنه يجب على الجانبين الالتقاء في منتصف الطريق لدفع العلاقات الثنائية لتعود إلى مسار التنمية المستقرة والسليمة في وقت قريب، ومواجهة التحديات العالمية المختلفة على نحو مشترك، وحماية المصالح المشتركة لكل من الصين والهند والدول النامية الأخرى كثيرة العدد.

كما دعا الجانبين إلى التمسك بالتوافق الاستراتيجي الهام الذي توصل إليه زعيما الدولتين، والإصرار على وضع قضية الحدود في موقع مناسب ضمن العلاقات الثنائية، والسعي للتوصل إلى حلول من خلال الحوار والتشاور.

واستطرد وانغ قائلا إنه ينبغي على الصين والهند إفساح المجال كاملا أمام مميزاتهما التقليدية في التبادلات الشعبية والثقافية، وزيادة التعاون متبادل النفع على نحو متواصل، والعمل معا لخلق مستقبل أفضل للبشرية.

وفي معرض إشارته إلى تاريخ التبادلات المثمر بين الهند والصين، ذكر راوات أن الهند ستتبع بحزم سياسة خارجية مستقلة، كما تعتزم العمل مع الصين على التمسك بالتوافق الاستراتيجي الذي توصل إليه زعيما الدولتين، وتعزيز الاتصال، ومعالجة الخلافات بشكل مناسب، وتعزيز الثقة المتبادلة، ومواصلة دفع التعاون الثنائي.