الحوثيون يدعون الشركات الملاحية والنفطية الأجنبية والمحلية بالتوقف عن العمل في اليمن

دعت جماعة الحوثي في اليمن مساء يوم السبت(1 أكتوبر) الشركات الملاحية والنفطية الأجنبية والمحلية العاملة في اليمن بالتوقف الكامل عن عملياتها ابتداء من مساء الأحد.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التي تديرها الجماعة أن "مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي (أعلى هيئة للحوثيين)، أصدر توجيهات لتحرير مخاطبات رسمية نهائية لكل الشركات والكيانات ذات العلاقة بنهب الثروات السيادية اليمنية، للتوقف الكامل عن عمليات النهب".

وبحسب الوكالة، فأن "اللجنة الاقتصادية العليا (تابعة للحوثيين)، تعكف حاليا بالتنسيق مع الجهات المختصة، على تحرير تلك المخاطبات التي تتضمن إشعار كل الشركات والكيانات، بأن عليها التوقف بشكل نهائي عن نهب الثروات اليمنية السيادية، ابتداء من الساعة السادسة من مساء غد الأحد بتوقيت العاصمة صنعاء".

وأوضح المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع في بيان "بعد صدور التوجيهات العليا للجهات المعنية بمخاطبة كافة الشركات الملاحية والبحرية التي لها وجهات إلى دول العدوان وكذلك الشركات النفطية الأجنبية والمحلية العاملة في الجمهورية اليمنية فإن القوات المسلحة تنبه تلك الشركات بمتابعة ما سيصدر من تحذيرات وتعليمات"، على حد قوله.

وتابع سريع مخاطبا الشركات بقوله "سنوافيكم بها فور إنتهاء وقت الهدنة في حال عدم التوصل لما يحقق مطالب شعبنا المحقة".

وأشار المتحدث العسكري إلى أن قوات الجماعة "وهي بصدد الاستعداد والجاهزية لأية تطورات تحمل تلك الشركات مسؤولية تجاهل ما سيصدر عنها خلال الساعات المقبلة".

ويأتي هذا الموقف من الحوثيين، عشية انتهاء الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة في اليمن.

وفي وقت سابق اليوم، قالت الحكومة اليمنية إنها تلقت مقترحا محدثا لتمديد الهدنة وتوسع الهدنة في البلاد، وأنها ستتعامل معه بايجابية.

في المقابل، قال وفد جماعة الحوثي المفاوض في بيان صحفي مساء اليوم إن التفاهمات بشأن الهدنة وصلت إلى طريق مسدود، محملا ما اسمه دول العدوان المسؤولية إزاء ذلك، على حد قول البيان.

وتعاني اليمن من نزاع دموي بين القوات الحكومية والحوثيين منذ 8 سنوات، وهذه الهدنة التى شارفت على الانقضاء والتي دخلت حيز التنفيذ في الثاني من ابريل الماضي تعد أطول هدنة تشهدها البلاد خلال سنوات الصراع.

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق