رئيس مجلس الدولة الصيني يلتقي رئيس منغوليا

التقى رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ الرئيس المنغولي الزائر أوخنا خوريلسوخ هنا اليوم (الاثنين)، إذ اتفق الجانبان على بذل جهود مشتركة لتعزيز العلاقات الثنائية.

وقال لي إن الصين ومنغوليا دولتان جارتان صديقتان تتمتعان بظروف فريدة لتنمية التعاون الودي، وتتمتعان بمزايا تكميلية متميزة في العديد من الجوانب، مضيفا أن الصين تولي دائما أهمية كبيرة لعلاقاتها مع منغوليا وتضع العلاقات الثنائية في موقع مهم ضمن دبلوماسيتها للجوار.

وتابع لي قائلا إن الصين مستعدة للحفاظ على تبادلات أوثق رفيعة المستوى مع منغوليا واحترام المصالح الأساسية والشواغل الرئيسية لبعضهما البعض، وتعزيز التضافر بين استراتيجيات التنمية للبلدين، وتعميق التعاون متبادل المنفعة في مختلف المجالات، وتعزيز التواصل والتنسيق في الشؤون الإقليمية والدولية، والدفع المشترك للعلاقات الثنائية إلى مستوى جديد.

وأكد رئيس مجلس الدولة الصيني أن التعاون بين الصين ومنغوليا لا يفضي فقط إلى الاستقرار والتنمية الإقليميين، بل يساهم أيضا في السلام العالمي.

وأشار إلى أن الصين على استعداد للعمل مع منغوليا لتحسين التعاون الاقتصادي والتجاري الثنائي، وتعزيز التعاون في مجالات البنية التحتية والفحم وتطوير مصادر الطاقة الأخرى، والحماية المشتركة لأمن الطاقة وإمداداتها المستقرة.

وقال إن الصين ستسعى بشكل فعال إلى تعزيز التعاون بشأن النقل عبر الحدود وربط خطوط السكك الحديد، مضيفا أن بلاده تأمل في تعزيز التعاون مع منغوليا لمكافحة التصحر والسعي بكل جهد للتصدي لتغير المناخ.

من جهته، قال خوريلسوخ إن منغوليا والصين جارتان وصديقتان وشريكتان على نحو جيد، مضيفا أن بلاده ملتزمة بتطوير علاقات ودية مع الصين تتسم بكونها طويلة الأمد ومستقرة وقائمة على حسن الجوار.

كما أكد أن بلاده على استعداد لتعزيز التضافر بين استراتيجيات التنمية للبلدين، والعمل على تحديث التجارة الثنائية.

وأوضح أن منغوليا مستعدة للعمل مع الصين لتعميق التعاون في مجالات البنية التحتية والطاقة ومكافحة التصحر والسيطرة عليه، وتسهيل الخدمات اللوجستية والنقل، وتحسين التخليص الجمركي في الموانئ الحدودية، فضلا عن استعدادها لبذل جهود مشتركة من أجل دفع الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين منغوليا والصين إلى آفاق جديدة.

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق