ميناء حدودي بين الصين ومنغوليا يشهد ارتفاعاً في حجم نقل البضائع

قال مكتب إدارة ميناء غانكمود في منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم بشمالي الصين، يوم الجمعة الماضي، إن حجم البضائع التي تعامل معها الميناء الذي يعتبر أكبر ميناء للطرق السريعة على الحدود بين الصين ومنغوليا، تجاوز خلال العام الجاري 20 مليون طن حتى يوم الخميس الماضي، بزيادة 170.94 في المائة على أساس سنوي.

وأضاف المكتب أن الميناء تعامل مع نحو 19.6 مليون طن من الفحم المستورد خلال الفترة المذكورة، بزيادة 186.28 في المائة على أساس سنوي.

وأكمل الميناء في عام 2022 إجراءات التخليص الجمركي لأكثر من 19 مليون طن من البضائع، أكثر من الضعف المسجل في عام 2021.

ويقع ميناء غانكمود في منطقة منغوليا الداخلية بشمالي الصين، ويعتبر قناة رئيسية لاستيراد الطاقة للبلاد، ومركزاً مهماً على الممر الاقتصادي بين الصين ومنغوليا وروسيا. 

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق