رئيس مجلس الدولة الصيني يعقد محادثات مع رئيسة وزراء بنجلاديش في بكين

عقد رئيس مجلس الدولة الصيني لي تشيانغ محادثات مع رئيسة وزراء بنجلاديش الشيخة حسينة في بكين صباح اليوم (الأربعاء)، وتعهد بتعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات.

وقال لي إنه منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية قبل ما يقرب من نصف قرن، ظلت الصين وبنجلاديش تحترمان وتدعمان بعضهما البعض، مضيفا أن العلاقات الثنائية تطورت بشكل مطرد وصحي مع إحراز تقدم قوي في التعاون في شتى المجالات، ما أدى إلى تحسن كبير في رفاهية الشعبين.

وأضاف أن الصين مستعدة للعمل مع بنجلاديش لتنفيذ التوافق المهم الذي توصل إليه زعيما البلدين، ومواصلة الصداقة التقليدية، وتعميق التعاون متبادل المنفعة، والدفع لتحقيق المزيد من النتائج العملية في الشراكة الثنائية.

وأشار لي إلى أن الصين ستعطي الأولوية دائما في دبلوماسية الجوار لتنمية العلاقات مع بنجلاديش، وستعمل على تعميق التفاهم المتبادل وتقديم دعم قوي إلى بنجلاديش في القضايا المتعلقة بالمصالح الأساسية والشواغل الرئيسية لكل منهما.

وقال إن الصين مستعدة لمواصلة مواءمة استراتيجياتها التنموية مع بنجلاديش، وتعزيز التعاون عالي الجودة في إطار الحزام والطريق، وتعزيز التعاون في البنية التحتية، وتعزيز التنمية المحسنة والمتوازنة للتجارة الثنائية، وتعميق التعاون في مجالات الطاقة الجديدة والاقتصاد الرقمي والمناطق الصناعية، وتعزيز التبادلات الثقافية والسياحية والشبابية ودون الوطنية لإضافة المزيد من الزخم لجهود التحديث في البلدين.

وأضاف أن الصين تدعم الشركات الصينية في تعزيز التعاون في مجال الاستثمار الصناعي مع بنجلاديش والعمل سويا لتعزيز مرونة وسلامة سلاسل الصناعة والإمداد.

وقال لي "نأمل أن توفر بنجلاديش بيئة جيدة للشركات الصينية للعمل في بنجلاديش"، مضيفا أن الصين على استعداد لتعزيز الاتصالات والتنسيق مع بنجلاديش في المجالات متعددة الأطراف، ومعارضة الهيمنة وسياسات القوة، وتحسين حماية النزاهة والعدالة الدوليتين، وكذلك المصالح المشتركة للدول النامية.

وأعربت حسينة عن تقديرها لما قدمته الصين من دعم قيم على مر السنين، قائلة إن الصين حققت إنجازات تنموية بارزة وباتت نموذجا للدول النامية الأخرى.

وقالت إن بنجلاديش تدعم وتلتزم بقوة بسياسة صين واحدة وتدعم جهود الصين لحماية مصالحها الأساسية، مضيفة أنه بينما يوافق العام المقبل الذكرى الخمسين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، فإن بنجلاديش مستعدة للحفاظ على تبادلات وثيقة عالية المستوى مع الصين، وتعزيز تبادل الخبرات في الحوكمة، وتعميق التعاون متبادل المنفعة في الاقتصاد والتجارة والبنية التحتية والتمويل.

وقالت إن بلادها ستواصل المشاركة بنشاط في مبادرة الحزام والطريق، وتعزيز التعاون مع الصين في الشؤون الدولية متعددة الأطراف، والدفع من أجل تعزيز التنمية الشاملة للعلاقات الثنائية وحماية السلام والاستقرار العالميين.

وعقب المحادثات، شهد الجانبان التوقيع على عدد من وثائق التعاون الثنائي بشأن تبادل السياسات والاقتصاد والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي والفحص والحجر الصحي والرعاية الصحية والتعليم والإعلام.

وأعلن الجانبان الانتهاء من دراسة الجدوى المشتركة بشأن اتفاقية التجارة الحرة بين الصين وبنجلاديش، واتفقا على بدء المفاوضات حول تحديث اتفاقية الاستثمار الثنائية.

واتفق الجانبان على تحديد عام 2025 كعام للتبادلات الشعبية بين الصين وبنجلاديش. 

بيان الخصوصية وسياسة ملفات تعريف الارتباط

من خلال الاستمرار في تصفح موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط ، وسياسة الخصوصية المنقحة .يمكنك تغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط من خلال متصفحك .
أوافق